سْبُحَآنْ آلّلّهً ۆبُحَمًدهً ,, سْبُحَآنْ آلّلّهً آلّعَظيمً

ممنوع تنزيل مواضيع السيريال والكراك والافلام

 

العاب طبخ العاب بنات العاب سيارات العاب تلبيس بنات
دردشة العراق الصوتية صور العاب بنات متاح
متاح متاح متاح متاح



معجبوا ’عذب الكلام’ على الفايسبوك

قديم 10-19-2010   المشاركة رقم: 11
الكاتب

مَآيِشَبهُوِنيـَــے

*VIP*

 
الصورة الرمزية ريانة العود
المعلومات  
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 10094
المشاركات: 8,231
بمعدل : 3.37 يوميا
معدل تقييم المستوى: 19
نقاط التقييم: 409
ريانة العود is just really niceريانة العود is just really niceريانة العود is just really niceريانة العود is just really niceريانة العود is just really nice
الإتصال ريانة العود غير متواجد حالياً


كاتب الموضوع : ريانة العود المنتدى : قصص - قصص حب - قصص رومنسيه - روايات طويله - تحميل روايات
افتراضي رد: روايه نبض قلبي نبض لك ودمع عيني مانزل الا ببعدك بردي مايدفيه الا حضنك -كامله



ما مريم معاها تروك برا القاعه وتكلم دحوم اللي ملكتهم وزواجهم عقب اربع شهور
مريم:انزين حبيبي انا بردت وانا انطرك وحست بدحوم يحضنها:وحشتيني
التفتت مريم ببتسامه:وانت بعد وحشتني
باس راسها دحوم وبهمس:وش هالحلا
حمرت خدود مريم وماردت
عبدالرحمن باس تروك وشاله وباس خده بقوه وناظر بمريم
وفهمت مريم ان البوسه لها ابتسمت بخجل
دحوم:يارب صبرك على هالاربع شهور
مريم بدلع:امم لازم تصبر لاني مابشوفك ولابكلمك الاعقب اربع شهور
دحوم:اربع شهور ناويه علي انتي
مريم بغنج:سم الله على قلبك بس لازم تشتاق لي
دحوم وهو يمسك تركي بيد ويحط ايده الثانيه على خصرها ويقربها:الحين وانتي معاي مشتاق لج
مريم استحت ودق جوالها كانت لمى مريم عطتها مشغول وناظرت بدحوم:يتصلون فيني لازم ادخل
وشالت تركي مسك ايدها دحوم:مافي روحه الا عقب ماتبوسيني
مريم قربت وباسته بسرعه وشالت فستانها وتروك اللي شايلته وركضت فيه داخل
ضحك عبدالرحمن على شكلها وتنهد وراح
>>>>>>>>>
مريم اول مادخلت عطت خلود ولدها
وراحت للمى
مريم:هاه لمو شبغيتي
لمى:وين كنتي
مريم:ياشين اللقافه وانتي مناديتني عشان تساليني وين كنت
لمى:ايه وبعدين وسكتت وقربت لمريم وتشم ريحتها:شنو هالريحه
مريم بربكه:اي ريحه
لمى:ريحتج عطر رجالي من شفتي كنتي عند عبدالرحمن صح
مريم:هاه وانتي شدخلك ومشت عنها
لمى:وجع بعينها راحت وسفهتني>>تستاهلين ياملقوفه>>انطمي بس شي يقهر هي تشوف عبدالرحمن وانا ماشوف ميشو >>هع ياغيوره>>وخري بس
صعدت ديما لملاك بغرفتها:يالله ملوكه تجهزي زفتج الحين
ملاك ارتبكت شوي وزادت دقات قلبها المشتاق لزياد:اوك
وقفت ملاك وانزفت على اغنيه عروس الضيا
والكل يذكر الله ويسمي على ملاك
والبنات حولها ورقص
ام ريان:زياد بيدخل ومشاري
البنات تلثمو
ودخل زياد وه_ ياقلبي يهبل ومعاه مشاري
واول ماوصل وقفت ملاك
وباس راسها زياد وقلبه مو راضي يوقف عن الدق:مبروك علي انتي
ابتسمت ملاك بخجل:يبارك فيك
اشر زياد للمى وشغلت موسيقي رومانصيه هاديه
ومسك ايد ملاك زياد
وملاك رفعت نظرها له مستغربه ومو فاهمه شنو يبي زياد قربها زياد له وحط ايده وراء ظهرها وبيده الثانيه مسك ايدها وملاك عرفت انه بيرقص معاها جدام الكل واستحت بس مسكت ايده وصارو يرقصون والاضواء خافته بالقاعه وملاك قربت لزياد اكثر وحطت راسها على كتفه وزياد حضنه اكثر وبهمس:شفيج ترجفين
ملاك بنفس الهمس:لاني احبك
باس كتفها زياد والبنات صراخ
وتصفير ومنجنين على زياد وملاك
وام ريان تسمي على ولدها وملاك من عيون الناس
ومشاري طاير قلبه على ملاك ويشوف فرحتها الواضحه وفرحان انه زوج اخته لرجال بيسعدها وبيصونها
خلصت الموسيقي والكل جلسو يصفقون وزياد مسك ايد ملاك وانزفو
وملاك لبست عباتها وسلمت على خواتها ومشاري وركبت مع زياد وحركو للفندق
.........................
البنات بالقاعه رقص وحاله
بعد العشاء
لمى شافت ميس تدور بالقاعه راحت لها:شتدورين
ميس:ادور امي لان بنتي معاها وحسيت انها جوعانه
لمى:فديتك خالتي هناك واشرت لها
ميس ببتسامه:فديتك تسلمين وراحت لامها
ميس:ماما فين غلا
ام فيصل:مع طلال
ميس حمر وجهها:طلال
ام فيصل:ايه طلال وهو برا روحي له
ميس انحرجت ومشت
>>احم ملاحزه ميس خطبها طلال عقب ماطلعت من الاربعين وعقب اسبوعين ملكو
بس ميس رافضه تكلمه وزواجها مع زواج مريم
ودحوم
ولبست عباتها وتلثمت وطلعت برا بالحوش قريب من الباب وشافت طلال يضحك لبنتها ابتسمت وقربت له وحست برجفه :احم
التفت طلال وميز العيون الناعسه اللي عشقها:ميس
ميس بدون لاتناظره:اخبارك
طلال:بخير يوم شفتك
ميس:دوم
طلال:تدوم دقاتك ليش متلثمه
ميس:احم ممكن تعطيني بنتي
طلال فك لثمتها ونظرته ميس على طول
طلال:اظن اني زوجك
ميس ماردت وشالت عيونها
طلال رفع راسها بيده وشد عليها:ميس طالعيني وحسي فيني احبك وربي رحميني
ميس تناظر بعيونه وبخاطرها:وانا احبك فكت ايده وبصوت مرتجف:طلال عطني بنتي
طلال بضيق:اوك ومد لها غلا وشم ريحه عطرها وماحس بنفسه الا يحضنها:احبك
ميس بدون شعور حضنته:وانا بعد احبك
طلال بفرح:ميس شقلتي
ميس انتبهت لنفسها:ولاشي وابعدته ودخلت بسرعه
طلال فرح انه اعترفت بس متضايق انها ماتبي توضح له احساسها تجاهها
وميس فرحت انها حضنته بس تحس بحاجز مايخليها تعترف بحبها لطلال
بعدها الكل بعد العشاء
طلعو لبيتهم
...........................
بنروح لعروسنا
بالفندق
اخذت دش وخلت شعرها مفتوح ولبست قميص نوم وردي قصير ولبست عليه الروب
ودخل زياد عندها
وذاب عليها وملاك استحت من نظراته وطلعت غمزاتها
وجن زياد وقرب لها ومسك ايدينها:قلبي العشاء برا بس انا مو مشتهي انتي جوعانه
ملاك بخجل:لا
زياد:يعني ماتبين عشاء
ملاك هزت راسها بلا
حضنها زياد وبهمس:ملاك احبك
ملاك زادت دقات قلبها
زياد:ملاك حضنيني بقوه انا محتاجك ملاك زياد طفلك ويبيك بحضنك تحتوينه
ملاك حضنته وبهمس:زياد وانا محتاجتك
باس رقبتها زياد
وابعد وصار يناظرها
وشالها وصار يدور فيها ويضحك بصوت عالي فرحان
وملاك تضحك معاه
وو____ طردوني من الغرفه
^_^
*************
نروح لسلطان بلندن
توه مخلص شغل بالمطعم
وكانت غيداء تنتظره
ابتسم من شافها
قربت غيداء ومسكت ايده:ليش مايت اليوم حق المرسم
سلطان ببتسامه:كنت تعبان الصبح وماقدرت اجي
غيداء:ياقلبي انت سلامتك انزين ليش ماتصلت فيني
سلطان:معليش قلبي والله من التعب كله نايم
غيداء:فديتك انزين انا وايد يوعانه
سلطان:افا يخسي الجوع الحين اعشيك احلى عشاء
غيداء:تسلملي يانظر عيني
سلطان:الله يسلمك
وراحو يتعشون وبعد العشاء طلعو يتمشون
وطول الوقت غيداء كانت مثل الفراشه وطايره وتمشي قدام سلطان وتسولف بفرح واذا جات عينها بعين سلطان تتورد خدوده
وصل سلطان غيداء حق بيتهم
غيداء:باجر بيننا فون
سلطان:انشالله
غيداء:يالله تصبح على خير
سلطان:وانت من اهله ولف ومشي
ولف بيشوف دشت بيتهم والا باقي
وشافها واقفه تطالعه
ابتسم لها وارسل لها بوسه بالهواء وبصوت عالي:يالله دشي
غيداء فرحت من ارسل لها بوسه سلطان واستحت واشرت بيدها ودخلت
ورجع سلطان للفندق فرحان ويغني
ماجد اول ماشافه استلمه:وين كنت
سلطان:مع غيداء
ماجد:شسالفتك مع غيداء ممكن اعرف
سلطان:اولا اهي اختي ورفيجتي بالمرسم حق النحت
ماجد:بس جذيه متاكد
سلطان سكت شوي وقال:ايه
ماجد:مو مرتاح احسها تحبك شفت لمعه بعيونها لطلعتك غريبه
سلطان تذكر طيبتها واهتمامها فيه:انت تتوهم اهي بعد تعتبرني مثل اخوها
ماجد:اتمنى
سلطان رمى نفسه على السرير:خلنا ننام بس
ماجد ضحك على شكله وانسدح جنبه ونامو
بقولكم التغيرات اللي صارت لسلطان بلندن طول هالاربع شهور
سجل بمرسم لنحت
بالنهار والعصر يروح حق المطعم اللي يشتغل فيه
لليل يعني يقضي وقته كله بالشغل
وتعرف على غيداء بمرسم النحت واهي كويتيه وابوها متوفي
وامها سعوديه ماعندها اخوان
وجات للندن تدرس
ودخلت مرسم لنحت
واهي حلوه حلوه وايد عيونها زرقاء على ابوها لان ام ابوها يعني جدتها امريكيه واخذت من ابوها زراق عيونها
شعرها طويل قاصته طبقات ومخصلته باشقر وشعرها ناعم حرير وشفايفها صغيره
وجسمها جنان باختصار نعومه وتجنن
وتحب سلطان تحبه موت
بس ماعترفت له للان خايفه يصدمها ويقولها انه يعتبرها مثل اخته عشان جذيه كاتمه حبها اللي يعذبها كل يوم بقلبها
بس لشفت ابتسمت سلطان نست الدنيا وتفرح ويفز قلبها لسمعت ضحكته والا لقال بصوته المبحوح اللي يذوبها:غيداء
تحس انه تروح حق عالم ثاني
بس تحاول تخفي حبها بس تحس احيانا ماتقدر واحيانا بدون شعور تقوله حبيبي
ولقال لها سلطان قلبي هالكلمه تدري غيداء انه يقولها عاتي بس هالكلمه منه خصوصا تخلي قلبها يدق بسرعه
وهذي بختصار غيداء واحساسها لسلطان
>>>>>>>>>
نرجع لبيت ام فيصل
ام فيصل من رجعت من الزواج نامت على طول
ودحوم نام وطيف
مريم مافارقه
وخلود كمان وفصول وتروك نامو على طول
اما ميس
فاماقدرت تنام وتفكر بطلال
>>معقوله حبيتيه ياميس>>ايه حبيته ملكني وملك احساسي>>طيب وتركي نسيتيه>>هاه تركي آآه ياتركي كيف انساه وهو روحي>>بس انتي حبيتي طلال الحين>>انا تعبانه طلال يحبني وانا احبه
بس بس>>بس شنو عطي نفسج ياميس فرصه تعيشين من جديد طلال وايد يحبج>>اكيد وانا بحاول اني اكسب طلال وماخسره>>فديتك >
وحطت راسها ونامت وهي تفكر بطلال...
>>>>>>>>
ببيت ابو راشد
ام راشد وابو راشد نايمو على طول
وام ريان نفس الشي

................
بغرفه مريم ولمى
مريم منسدحه وسرحانه
لمى توها طالعه من التوليت
وجلست جنب مريم:مريوم
مريم:..............
لمى بصراخ.مريووووم
مريم فزت من سرحانه وجلست:خير شصاير
لمى:لي ساعه اناديج وماتردين
مريم:وجعوه احسب عندج سالفه
لمى:ماخذ عقلج عبدالرحمن
مريم:مثل ماهو ماخذ عقلج مشعل
لمى:يالبيه
مريم:ضفي بنام
لمى:نومة اهل الكهف لامخده ولالحف
مريم:عمى بعييونج يالعيوز شفيج بس تدعين
لمى:ههههه كيفي
دزتها مريم وانسدحت
ضحكت لمى وطفت الضوء وانسدحت ونامت على طول
بس مريم ماقدرت تنام
قامت طلعت فستانها الابيض اللي كانت لابسته
وشمت ريحه دحوم
وانسدحت وضمت الفستان ونامت
>>>>>>
وافنان وراكان
قفلو الباب وماخلوني ادش~_~
وبعد
بدير وريموه نفس الشي هع هع
>>>>>>>
تعالو بس نروح لريان وغدو
ريان منسدح بالغرفه ينتظر غدو
غاده كانت تنوم رشو
دخلت الغرفه وفكت شعرها وجلست جنب ريان وسندت راسها على صدره من التعب
ريان باس راسها:مشتاق لك
غاده:فديتك
رفع راسها ريان وقرب بيبوسها
اشرت له غدو على الباب
وقام بسرعه وابتسم لي:باي غلو وقفل الباب بوجهي وخلوني برا____^
>>>>>>>>>>
ببيت مشاري
رغد دخلت غرفه ملاك
وصارت تناظر الغرفه وكيف فضت من بعد اختها
وانسدحت على سريرها وحضنت مخدتها وصارت تبكي بحراره لين نامت
....................
بغرفه رشا ومشاري
مشاري حط راسه ونام على طول
اما رشا جلست تتقلب من الالم مو قادره تنام
بس ماودها تقوم مشاري لانها تعبان
بس ماقدرت تتحمل وحركت مشاري:مشاري
مشاري:هممم
رشا:قوم انا بموت
مشاري فز بسرعه:شفيك حبيبي
رشا:قوم ودني المستشفي
فز مشاري جاب عباتها ولبسها
وجلس رغد بسرعه قامت ولبست عباتها ورحو المستشفي
ورغد اتصلت بريموه اللي جلست الكل لان رشا دخلوه لو لاده
والكل جاء وينتظر طلعت الدكتوره
طلعت الممرضه وشايله الطفل
ركض مشاري بفرح:هذا ولدي
الممرضه:ايه
مشاري:زوجتي بخير
الممرضه:ايه بس حامل بتوم
مشاري بفرح:تؤم
الممرضه:ايه
وطلعت الممرضه شايله المولود الثاني
والكل فرحانين ان رشا جابت تؤم وانها بخير
بعد ماطمنتهم الدكتور الكل دخل لرشا وكانت منسدحه لانها تعبانه
مشاري باس راسها وجلس جنبها:حمدالله على سلامتك قلبي
رشا:الله يسلمك
ريم:حمدالله على سلامتك ياقلبي
رشا:الله يسلمك
ام راشد قربت لبنتها وباستها وفرحانه لانها صارت جده لتؤامين
والكل باركو لها
ورجعو لبيتهم عشان رشا ترتاح بس مشاري جلس عندها
>>>>>>>>>
بعد مرور اسبوع
الاوضاع هاديه عند ابطالنا
بنروح لزياد وملاك
بلندن
طالعين يتمشون
زياد:حبيبي جوعانه
ملاك:ايوه مره
زياد:تعالي ندخل هالمطعم نتعشي
ملاك:اوك حبيبي
دخلو وجلسو
اشر زياد للقرسون
وجاء وبصدمه:زياد
زياد+ملاك:سلطان
ابتسم سلطان وحضنه
وجلس معاهم
زياد:مشتاق لك سلطان والله
سلطان:وانا اكثر من متى وانتم هناء
زياد:اسبوع لنا هنا
سلطان:دوب ليش ماكلمتني
زياد:كنت ناسي احسبك رحت باريس نسيت انك بلندن وماحد ذكرني
سلطان:ايه اخباركم
زياد:عال العال
سلطان ناظر بملاك الساكته:اخبارك ملاك
ملاك:بخير
سلطان:دوم بس شفيك ساكته اخاف زيود بس مزعلك
زياد:ليش انا اقدر
ملاك ناظرت بزياد وقالت:لامو مزعلني
سلطان:طيب وناظر بساعته:انا خلص دوامي شتبون عشاء
زياد:ملوكه شنو تبين عشاء
ملاك:على ذوقك
طلب زياد عشاء
وتعشو وسلطان معاهم
بعدها طلعو
وسلطان شاف غيداء تنتظره كالعاده ابتسم وترك زياد وملاك وقرب لغيداء وباس خدها ومسك ايدها وقال:تعالي بعرفج على قريبي
غيداء ببتسامه:اوك
وراحو عند زياد وملاك اللي واقفين وعليهم؟؟؟
سلطان:اعرفكم على رفيجتي غيداء
زياد وملاك:اهلين
وناظر لغيداء:هذا ولد خالتى زياد وهذي ملاك زوجته
غيداء:اهلين تشرفت
ملاك:الشرف لنا
غيداء اخبارج ومتى ييتو هني
ملاك:بخير انتي اخبارك لنا اسبوع هنا
غيداء:دوم انا بخير تسلمين
ملاك:الله يسلمك انتي تدرسين
غيداء :ايه ويا سلطان بمرسم النحت
زياد:اوخص دخلت نحت
سلطان:ههههه ايه لي اربع شهور
زياد:دب والله زعنان انا لانك ماحضرت زواجي
سلطان:لا زياد بجد سورى انت تدري ماقدر اجي وانا انشغلت بالدراسه والشغل
غيداء:ملاك ليش ساكته
ملاك:هاه لا ولاشي>>ملاك كانت تناظر بغيداء طول الوقت وتشوف ايدها المتشابكه بيد سلطان ونظراتها لسلطان حست انها تحب سلطان وملاك اول ماشافت غيداء اعجبت فيها وبجمالها وتذكرت رغد وبخاطرها ياقلبي يارغد للحين تفكرين بسلطان واهو واضح عليه نساج
زياد:ملوكه
ملاك:هلا
زياد:شفيج قلبي تعبانه
ملاك:لا مافيني شي بس ابي ارد الفندق ارتاح
زياد: اوك
ناظر بسلطان زياد:احنا نستاذن ونشوفكم على خير
سلطان:اوكي باي فندق نازلين انتو
زياد:فندق:...........
غيداء:اممم ملاك بكرا الصبح بمرج ابيج بشغله
ملاك:اوكي
زياد:يالله تصبحون على خير
سلطان+غيداء:وانتم من اهله
وراحو
سلطان ناظر بغيداء وهو مبتسم:مشينا
غيداء ببتسامه خجل ماخفت على سلطان:مشينا
وراحو يتمشون
غيداء:سلطان متى تزوج ولد خالتك واهم هنا شهر عسل
سلطان:ايه جايين شهر عسل ومن اسبوع تزوجو
غيداء:ايه بس ملاك يمكن مارتحت لي عشان جذيه حبت يستاذنون
سلطان:انتي منو يشوفج ومارتاح لج
غيداء:انت شايف جذيه
سلطان:ايه
غيداء ابتسمت وطالعت جدام
وسلطان سكت وصارو يمشون وساكتين
سلطان يفكر برغد اه شكثر مشتاق
كان وده يسأل ملاك عنها بس في شي منعه مايعرف وشو
اما غيداء فاتفكر بسلطان آآه ياسلطان احبك وربي حس فيني
وبدون لاتحس قالت بصوت مسموع:اوف حس فيني
وقف سلطان وناظرها:احس فيك
غيداء بربكه:هاه لا انا كنت احجي نفسي
سلطان:هههه ليش مينونه
غيداء بخاطرها مينونه فيك وقالت:انت شايفني مينونه
سلطان:ههه ومتهوره بعد
غيداء سحبت الجكيت اللي كان لابسه سلطان ورماه ومسكه بيده وراحت تركض
سلطان من شافها اخذت الجكيت جن لانه جكيت رغد وركض وراها وبصراخ:غيداء ييبي الجكيت
غيداء بصوت اعلى:صيدني واخذه
سلطان صار يركض وراء غيداء اللي تضحك وصادها وسحبها بقوه وصطدمت بصدره وتتنفس بسرعه واختفت ابتسامتها وسلطان نفس الشي
لحظات صمت
غيداء تناظر بعيون سلطان وسلطان نفس الشي
والاثنين حاسين بدقات قلوبهم
وماحسو الا باللي لقط لهم صوره
ابعد سلطان عن غيداء وغيداء ابعدت بدون لاتناظره
قرب الرجال اللي صورهم
ومد الصوره لسلطان وبالانجليزي
لقد اعجبتماني انتم مناسبان لبعض
سلطان باحراج:ثانكس
وراح الرجال
وسلطان ناظر بالصوره وكيف كان ماسك غيداء ويناظرها حس بشعور غريب بس ابعده بسرعه
وقربت غيداء وهي مستحيه ومدت الجكيت لسلطان:تفضل
سلطان:اخذ الجكيت وسحب ايدها وحط الصوره بيدها:خليها عندك ذكرى
غيداء اخذت الصوره وحطتها بشنطتها
ووصلها سلطان لبيتها
وراح الفندق
وكالعاده ماجد يسأله عن كل
شي صار معاه
جلس سلطان:ممكن تسكت
ماجد:اوف انزين وين رحتو انت وغيداء
سلطان:عادي تمشين واصلا صادفت قريبي هنا وجلسنا معاهم
ماجد:جد من قريبك
سلطان:ولد خالتي
ماجد:لازم تعزمه بتعرف عليه
سلطان:انشالله
ومسك جواله واتصل بامه
اول ماردت:سلطان
سلطان:هلا والله هلا بروح سلطان اشتقت لك يانظر عيني
ام بدر بكت:........
سلطان سمع صوتها تبكي:لاياعيوني كل شي ولا دموعج
ام بدر:اشتقت لك ياقلب امك ماودك ترجع اربع شهور ماشفتك كانها اربع سنين
سلطان:فديتك يمه انشالله ارد بس يمه شخبارها
ام بدر خنقتها عبرتها وماقالت لسلطان ان رغد ملكت:كلنا بخير انت شخبارك
سلطان حس ان امه فيها شي وتصرف:بخير يالغاليه بس فيك شي يمه صاير شي
ام بدر:لا مافي شي خذ ريم بتكلمك
سلطان:طيب
ريم:سلطوني اشتقت لك
سلطان:ياقلبي وانا مشتاق لك
ريم:سلطان اخبارك حبيبي انشالله احسن
سلطان تنهد:حمدالله
ريم:فديتك بس اعترف ماعجبت ببنت هناك شقراء
سلطان مرت صوره غيداء جدامه:هههه لا اخوك مايناظر بالبنات
ريم:اكيد
سلطان:ريم رغد اخبارها
ريم بربكه:هاه ايه بخير
سلطان:شفيكم كل ماسالت عنها تلعثمتو وصرفتو
ريم:خلاص انساها
سلطان بضيق:تطلبين مني المستحيل
ريم:حاول تنساها
سلطان حب يغير الموضوع لانه اختنق:ريموه بعرفج على رفيجتي غيداء
ريم:واو تعرفت على بنيه
سلطان:لايروح تفكيرك لبعيد اهي مثلج
ريم:اها اممم تيب هي حلوه
سلطان نسى نفسه:ريم كلمه حلوه قليله عليها اهي ملاك على الارض نعومه حنونه طيوبه حساسه وعيونها الزرق تسحر و انتبه لنفسه بعد مانغزه ماجد وقال:احم اخبار بدير ريموه
جلست تضحك ريم: سليطين انحرجت مني شكلك معجب فيها
سلطان:لا ريموه مو معجب اهي اخت وصديقه مو اكثر
ريم:تيب بسوي نفسي صدقت
سلطان:هههه سلمي على بدير وانتبهي لامي ريم
ريم:من عنوني انتبه لنفسك
سلطان:انشالله باي
ريم:باي
قفل سلطان وتنهد وناظر لماجد وشاف نظرات استغراب:شفيك
ماجد:ماكو بس شفيك خرتها عند غيداء
سلطان:ههه عاتي
ماجد:بيجي يوم وتعرف انك وسكت
سلطان:كمل
ماجد:لا مايحتاج تصبح على خير
سلطان:وانت من اهله
........................
>>>>>>>>
اما عند ريم
جلست تسولف مع خالتها بعد ماقفلت من سلطان
ام بدر:الله يهدي سلطان بس ويرجع
ريم:انشالله ياخالتي بيرجع بس انت لاتضايقين حالك
ام بدر:ايه ولرجع وعرف ان رغد تزوجت وش بيصير له
ريم:انا خايفه من هالشي المفروض قايلين له من زمان
ام بدر:الله يعين
دخل بدر:السلام عليكم
ريم+ام بدر=وعليكم السلام
جلس بدر جنب ريم:تعبان
ريم:سلامتك ياقلبي شفيك
بدر يحط راسه على كتفها:ابي انام
ريم:حبيبي نرد البيت عشان ترتاح
بدر ناظر بامه:ماشبعت من الغاليه
ام بدر:فديتك لاروحو بيتكم انا بطلع ارتاح
بدر:افا طرده يمه
ام بدر:ههه ايه طرده وراحت لغرفتها
وريم لبست عباتها وراحو بيتهم
>>>>>>>
اما افنان
جالسه تطبخ وضبطت كل شي على الطاوله
والحلا والحركات وبخرت البيت
وشغلت الفواحه
والقت بنظرها للاكل وفكت شعرها ونفضته بعفويه وراحت تركض بتبدل قبل يرجع راكان ومانتبهت الا وهي صاكه براكان
راكان تفاجاء وافنان نفسه
ناظرها راكان بالشورت اللي لابسته وبلوزتها القصيره ومطلعه شوي من بطنها وكات
وذاب عليها
افنان حست برجفه:راكان
راكان بذوبان:جنون راكان وباس صدرها
ابعدته افنان بسرعه وطارت فوق
ودخلت الغرفه وقفلت الباب
وحطت ايدها على قلبها وابتسمت واخذت دش سريع وطلعت ولبست فستان ابيض قصير
فيه حزام من عند الصدر سماوي وجعدت شعرها
وحطت ظل سماوي بابيض
وروج وردي
وتعطرت ولبست صندل عالي شوي وناظرت شكلها بقتناع وفتحت الباب وطلعت تمشي بخطوات بطيئه ونزلت من الدرج وصوت صندلها يسمعه راكان
قرب لدرج وشاف افنان نازله ومتكشخه وريحه عطرها وصلت له
نزلت افنان وتبتسم
مسك ايدها راكان:ياويل حالي
افنان بدلع:قلبي تعال نتعشي
راكان:يالله وحط ايده على خصرها وراحو على العشاء وجلس راكان وافنان قدامه وراكان بس يناظرها وافنان نفس الشي وياكلون ويناظرون ببعض
بعد ماخلصو عشاء افنان شالته وحطت حلا لها ولراكان وطلعت الغرفه وراكان كان منسدح
حطت الحلا افنان على الطاوله
سحب ايدها راكان وطاحت بحضنه ونزل شعرها عليه:وش لي بالحلا وانتي الحلا كله
افنان:استحت منه ودفنت راسها بصدره^__^
>>>>>>>>>
ببيت ابو راشد
رشا بغرفتها شايله بنتها رنا ومشاري شايل ولده ناصر ويدورون فيهم بالغرفه عشان يسكتونهم
ويناظرون ببعض ويضحكون
مشاري نوم ناصر وحطاه على سريره وبقت رنا
رشا قرب لمشاري:حبيبي تعال شوي وطلعته برا الغرفه وعطته رنا وهو مصنم مافهم شسالفه الا من قفلت الباب
وجلست تضحك على مشاري اللي يدق الباب:رشوه بطلي الباب لاتبلشيني ببنتج
رشا:حبيبي انا تعبانه بنام
مشاري:رشوه بطلي
رشا طنشته ونامت هع ومشاري راح جلس مع اخته ديوم تحت
>>>>>>>
نروح لرغد
جالسه تفكر بسلطان
وفجاه دق جوالها وشافت المتصل سعود ردت بدون نفس:الو
سعود:اشتقت لك
رغد:تسلم
سعود:قلبي انا جايك 5دقايق وانا عندك مشتاق لك
رغد:هاه لا ماقدر انا بروحي بالبيت
سعود بخبث:طيب عادي انا زوجك والا انتي شايفه شي ثاني
رغد اخنقتها عبرتها:لاثاني ولاثالث انا نطرتك
سعود:مسافه الطريق
وقفلت
طلعت غرفتها وجلست تبكي
خايفه منه وماتحبه
دق الجرس وفزت رغد وقفلت غرفتها
ولبست فستان فضي
وربطت شعرها وحطت عطر خفيف وطلعت
ونزلت تحت
شافته جالس بالمجلس بعد مافتحت له الخادمه
دخلت بدون لاتناظره:السلام
سعود وقف وقرب لها:وعليكم السلام وقربها لها
رغد:سعود
سعود باس شفايفها بقوه
رغد دزته بقوه:ياحقير
وترتجف
سعود بعصبيه:عيدي شقلتي
رغد ترتجف وتمسح شفايفها بقرف وبقوه
سعود انقهر منها وسحبها بقوه ورماها على الكنب:انا زوجج فاهمه اسوي اللي ابي ماحد يقول حقي ليش وقرب لها ومسكها
رغد تدزه وببكاء:ابعد عني سعود ابعد
سعود مسكها بقوه وصار يبوسها
ورغد تصرخ وتبكي:سعوود تكفي ابعد عني
سعود فك ازارير فستان رغد ووو___..~

_____________________________________
عند مشاري
بعد ماجلس مع ديما ونمت رنا طلع لرشا وكسر الباب لين فتحت وعطاها رنا وطلع
ركب سيارته وحط ايده على قلبه اللي ناغزه
وجلس بسيارته نص ساعه مو قادر يحرك بعدها حرك
>>>>>>>
عند مريم ولمى
لمى تجر شعرها:بختنق
مريم:مثلج
لمى:اوف باجر بنطلع لمجمع
مريم:ايه تعالى ننزل لديوم
لمى:يالله وطلعو
وجلسو سوالف مع ديوم
>>>>>>>>
نرجع لرغد
جالسه تلم نفسها وتبكي بحراره
وصرخت بسعود اللي جالس يسكر ازارير قميصه:ياحقير الله ياخذك وبصرخه قويه حقيرررر اناا اكرررررهك
سعود شدها من شعرها:مو مهم سامعه
رغد تصرخ:هد شعري ياواطي
صفقها كف سعود وطلع دم من فمها:كلمه وحده اذبحك
وطلع ورغد تبكي
شالت نفسها بتعب جسمها كله يألمها
طلعت على الدرج ومن دخلت غرفتها طاحت بالارض وهي تشاهق
كله منك ياسلطان الله لايسامحك مثل ماتركتني الله لايسامحك وتبكي بقوه وسمعت صوت دق على الباب وكتمت صوت شهقاتها ولبست روبها ومسحت دموعها وبللت شعرها وفتحت الباب وطلعت راسها بس لمشاري:هلا
مشاري:ماتبين عشاء
رغد:لا
مشاري:ليش
رغد:مو مشتهيه
مشاري:براحتك وراح قفلت الباب رغد وتبكي بالم وقهر
راحت الحمام>>وانتو بكرامه
وفتحت الدش بعد مارمت الروب وخلته يصب الماي عليها بملابسها وتبكي بحراره ومسكت الصابون وصارت تفرك جسمها
جلست تحته وضمت نفسها وتبكي مقهوره مكسوره مجروحه
سعود كسرها زود انكسارها من اعتداء عليها
وظلت تحت الدش والماي بارد اربع ساعات
وبعدها وقفت وجسمها يرجف لبست روبها وناظرت وجهها المزرق
لبست بجامتها بصعوبه ورمت نفسها على سريرها وضمت نفسها بلحافها وهي تشاهق
ونامت وهي تبكي
>>>>>>>
في صبااح يوم مضيئ بلندن
ملاك جات لها غيداء بالفندق وراحو يتمشون
ملاك:اممم شنو الشغله اللي كنتي تبيني فيها
غيداء:واذا قلت لج انو مافيه شغله ابيج فيها بس حبيت اتعرف عليج هالشي يزعلج
ملاك ببتسامه:بالعكس حبيبتي
غيداء:تسلمين
ملاك:ايوه طيب تحجي لي عن نفسج شوي
غيداء:انا باباتي كويتي وماماتي سعوديه وبابا متوفي وجيت هني عشان ادرس
ملاك:ربي يوفقج
غيداء:وانتي
ملاك:انا اجلت هالسنه كنت داشه كليه طب
غيداء:عندج خوات
ملاك:ايه ثنتين وحده متزوجه ووحده عقب شهرين زواجها
غيداء:مشالله الله يوفقها
ملاك:امين
غيداء:انا ماعندي لا اخوان ولاخوات
ملاك:فديتج اممم شرايج بسلطان
غيداء وقفت وناظرت بملاك:من اي ناحيه
ملاك:كل النواحي
غيداء:امم عاتي طيوب عسول
ملاك:تحبينه
غيداء حمر وجهها ومشت جدام ملاك:لا عاتى مثل اخوي
ملاك:انتي تقصين علي
غيداء:لا مافي شي يخليني اقص عليج
ملاك:اها بكيفج لو مو حابه تقولين
غيداء سكتت وظلو يمشون فجاء ناظرت بملاك وعيونها غرقانه دموع:احبه واموت فيه بس اهو مو حاس
ملاك متفاجاه:سلطان
نزلت دموع غيداء ومسحتهم وحمر خشمها
ملاك:اوف اوف كل هالدموع عشان سلطان
غيداء بحزن:اهو احلى شي بحياتي
ملاك سحبت خشمها وببتسامه :انتي وايد طيوبه
غيداء:تسلمين
وكملو تمشي وسوالف
............بجهه ثانيه...........
بالمنحت زياد جالس ويسولف مع سلطان
سلطان:اخبار راكان
زياد:لاتسالني عن احد كلهم بخير
سلطان:ههه انزين لاتدف
زياد:سلطان شنو نوع علاقتك بغيداء
سلطان حط اللي كان ينحت فيها وناظر بزياد:قلبي مايسكنه الا رغد وغيداء اختي
زياد:انسى رغد ياسلطان
سلطان بعصبيه:ايش فيكم انتم كل ماجاء طاري رغد قلتو انساها انتم تطلبون المستحيل
زياد بقهر على سلطان وصراخ:بس اهي تزوجت سمعت تزوجت
صدمه لسلطان:تزوجت
زياد خاف من شاف سلطان تغير وجهه حط ايده على كتف سلطان وبحزن:انساها
الاشياء اللي كانت قدام سلطان واللي جالس ينحته رمها وبصراخ:مستحيل
ومشى وزياد لحقه
ناظر سلطان وشاف غيداء وملاك توهم جايين صد عنهم وراح
غيداء لحقت سلطان على طول
وملاك مسكت زياد:شفيه سلطان
زياد بضيق:عرف ان رغد تزوجت
ملاك ماقدرت تقول شي
زياد:امشي نرجع الفندق
مشت ملاك بدون لاتتكلم
اما سلطان اللي غيداء تلحقه ولاقادره توصله:سلطان
سلطان كان يمشي مثل المجنون ولاعارف وين يروح
شاف حديقه فيه كرسي جلس على الكرسي ومسك راسه بيدينه ونار تغلي بداخله
غيداء وصلت له وهي تكح:سلطان تعبتني شفيك
سلطان منزل راسه ولاناظرها
غيداء جلست جنبه وحطت ايدها على كتفه:حبيبي شفيك
سلطان رفع راسه وناظرها وكانت دموعه تنساب مثل النهر حضن غيداء وجلس يبكي:تزوجت غيري قلبي وحياتي صارت لغيري
صدمه لغيداء كانت متائمله بواحد بالمئه ان سلطان يحبها بس طلع يحب غيرها وتزوجت غيره
ابعدت غيداء عن سلطان ووقفت
سلطان ناظرها وهو مستغرب انها تبكي وبحراره
صدت غيداء وضمت نفسها وهي تشاهق وتكتم شهقاتها
سلطان كان يناظرها ويشوفها تمشي بنكسار
ماحس الا وهو يلحقها ولفاها وحضنها بقوه:شفيك ياقلبي
غيداء حضنته وتبكي مجروحه
حبها لسلطان حب من طرف واحد واهي تدري ان حب من طرف واحد لابد يزول
سلطان بخوف:غيداء شفيك
ابعدت عن حضنه غيداء وتمسح دموعها اللي كل مامسحت دمعه طاحت الثانيه:ولاشي
وراحت تركض
لين اختفت عن نظره وجلست بالارض تصرخ وتبكي بحراره
وبالم:اهى اهى يارب
وتحس بشي يخنقها وظلت غيداء تبكي
>>>>>>>>>>>
نروح لرغد
جلست من النوم
ورفعت راسها وطاحت من الالم والدوخه وصارت دموعها تنزل وهي تذكر امس ودفنت راسها بمخدتها وهي تشاهق:يارب ارحمني يارب خذ حقي من سعود يارب وجلست تبكي
دق جوالها وكانت موسيقي حزينه مدت ايدها ورفعت راسها وشافت نوره صديقتها تتصل
ردت وهي تبكي:نوره
نوره بخوف:رغد شفيك قلبي
رغد:اهى اهى نوره سعود وجلست تشاهق
نوره:رغد شفيك اهدي انا بقول لعبدالمحسن يجيبني
رغد رمت جوالها وظلت تبكي
ربع ساعه واندق باب غرفتها
عضت على شفتها رغد تكتم شهقاتها:مم ين
نوره:انا نوره
رغد وقفت بتعب ودموعها انهار
فتحت الباب
وشافت صديقتها اللي هي الأن محتاجه لها
دخلت نوره وقفلت الباب
ومصدومه بشكل رغد وجهها اصفر وفيها كدمات بكتفها ورقبتها وشفايفها مزرقه شوي:رغد من سوا فيج جذيه
رغد حضنت نوره وصوت بكائها يعلي:نوره قتلني سعود قتلني
نوره قربتها وجلستها على السرير:سعود شنو سوا لج
رغد ناظرت بنوره بنكسار ولفت واهي تشاهق
نوره حطت ايدها على شفايفها:ليكون
رغد بصراخ:ايه يانوره سعود حطمني ورفعت بلوزتها ونوره شهقت من شافت كدمه زرقاء على بطن رغد
وقفت رغد وجلست ترمي اغراضها وتصرخ:اكرههم انا اكرههم نوره سلطان حبيته عشقته اموت فيه راح وتركني وسعود قتلني قتل انوثتي اكرههم وترمي اغراضها وتصرخ
نوره وقفت ومسكت رغد:اهدي
وحضنتها وجلست تهديها
ورغد منهاره تماما
>>>>>>>>>>>>
ببيت ابو راشد
ديما بصراخ وايدها على بطنها:لموه
طلعت مريم:هاي ديوم شفيج تصرخين
ديما:اختج الحراميه روجي الاحمر وبلوزتي الصفراء ماخذتهم
جاتهم لمى:هايو
ديما:وين بلوزتي وروجي
لمى:اخذتهم مريم
مريم:بشهاق:يالجذابه والله مادري عنهم
ديما:لموه اخلصي بلا نصب
لمى:لاتسوين لي قويه انتي وكرشتك ذي
ديما:وجع بعينج وناظرت بمريم:مريم سمي على ولدي
مريم تقرب لبطن ديما:بسم الله عليك
لمى تكش عليهم:مالت بس وجات بتروح
ديما:لموه يالبواقه هاتي اغراضي
لمى نظرتها بنص عين:مالج شي عندي ومشت
ديما بقهر:بوااااقه
مريم:هههه من زمان اهي بواقه توبي عقب اليوم تعطينها
ديما:اوف وراحت غرفتها
وجلست مريم تصحك ونزلت عند لمى
>>>>>>>>>>>
نرجع لرغد ...
اللي لازالت تبكي
نوره:رغد بس اهدي كافيج صياح
رغد وهي تبكي:بس الشي اللي فيني الجرح عمره مابيوقف نزف
نوره:حبيبتي اللي صار صار
الدموع مابترد شي ادعي ربج ياخذ حقج منه
رغد وقفت عند الشباك ودموعها مو قادره توقف
دق جوالها ولااهتمت
ناظرت نوره بالجوال شافت المتصل سعود
ردت بقهر:لك عين متصل عقب اللي سويته برغد
سعود:ممكن تعطيني رغد
نوره:لامو ممكن صج انك عديم احساس امس تقتلها واليوم تتصل
سعود:اظن هي زوجتي وماحد له دخل
نوره بصراخ:انسان من جد وسكتت حتى حرام الكلام فيك
ودامها زوجتك كيف طاوعك قلبك تسوي فيها كذا
سعود:انا
سحبت الجوال رغد من نوره وقفلته
وكسرت الجوال
وبتعب انسدحت
نوره نزلت دموعها على رغد
وجلست تمسح على شعرها لين نامت
دقت نوره بعبدالمحسن
واسترخصته تجلس عند رغد يومين لان رغد محتاجتها ووافق لان رغد وقفت مع نوره كثير من كانت بحاجتها
>>>>>>>
بلندن
عند سلطان جالس يتمشي وحزين على حبه اللي راحت منه
اتصل بريم واهو مقهور انهم خبو عنه
ردت ريم:هلا وغلا
سلطان بعتب:ليش
ريم بستغرب:ليش ايش شفيك
سلطان:ليش ماقلتي لي ان رغد تزوجت
ريم:هاه سلطان انا
سلطان بصراخ:انتي شنو توقعتج اول من يقولي لكنج خذلتيني
ريم:اسفه سلطان بس انا
سلطان يقاطعها:مابي اسمع مبررت قولي لرغد سلطان يقولج مبروك وقفل
وتنهد بضيق وصار يناظر بالناس ويتمشي وتذكر غيداء كيف كانت تبكي وماعرف ايش صار لها فجاه وجلست تبكي مسك الجوال واتصل بغيداء
وجاها صوت وحده كبيره تبكي:الو
سلطان:الو ممكن اكلم غيداء
؟؟؟غيداء تعبانه وبالمستشفي
سلطان بخوف:ايش باي مستشفي
؟؟؟؟؟مستشفي ال...........
سلطان:اوكي باي
قفل واخذ تاكسي وراح للمستشفي اول ماوصل
دخل على طول وسال عن غيداء وراح فوق
وشاف عجوز واقفه عند غرفه غيداء وتبكي عرف ان هذي ام غيداء قرب لها:خالتي
التفت اام غيداء:سلطان
سلطان:ايه ياخاله غيداء شفيها
ام غيداء بكت:حاولت تنتحر
سلطان بصدمه:تنتحر ليش
ام غيداء ماقدرت تقوله عشانك
وتذكرت اول مارجعت البيت غيداء وهو تبكي دخلت غرفتها وطلعت علبه حبوب واكلتهم وجلست تكسر كل شي وتصرخ:ليش مو حاس فيني ليش
دخلت امها على صراخها:غيداء غيداء حضنت امها وجلست تشاهق:ماما انا احبه ماما بس اهو مايحبني ماما مايحبني
ام غيداء:سلطان
غيداء:ايه ماما سلطان ابي اموت ماما
ام غيداء:سم عليج ياماما اهدي
غيداء بدا تاثير الحبوب ياخذ مفعوله فيها وارخت ضمتها لامها
ام غيداء:غيداء شفيج
غيداء ودموعها تنزل ابتسمت وسكرت عيونها
ام غيداء بصراخ:يامينونه شنو سويتي بنفسج
وشالت بنتها للمستشفي
صحت من سرحانه على صوت سلطان:ياخاله اقدر ادخل لها
ام غيداء وهي تجلس على الكرسي:اكيد
ابتسم سلطان ودخل عند غيداء
وشافها نايمه والمغذي بيدها واثر سواد تحت عيونها من كثر البكاء
جلس جنبها ومسك ايدها:اه ياغيداء لو ادري بس شنو فيج
وضم ايدها وباسها
وشاف غيداء تفتح عيونها
واستانس:حمدالله ع سلامتك قلبي
غيداء تناظر المكان اللي هي فيه وناظرت بسلطان ودموعها صارت تنزل
سلطان جلس جنبها ومسح دموعها بحنان:لالا ياقلب سلطان الا دموعج من مضايقج غيداء ماقدرت تتكلم واكتفت انها تحط راسها بحضنه وتبكي لان سلطان مو حاس فيها ولابحبها له
جلس سلطان يسولف عليها واهي تسمع له وتبتسم لكن ماقدرت تسيطر على دموعها التى لازالات تسقط
سلطان:ياقلبي انتي يويلج تخوفيني عليج مره ثانيه
غيداء بصوت خافت:انشالله
باس راسها سلطان وببتسامه:نامي الحين وانا باجر الصبح بيج
غيداء هزت راسها
ومشي سلطان
نادته غيداء:سلطان
التفت سلطان:عيونه>>حس بنفسه:لبيه
غيداء:انتبه لروحك
سلطان:فديتك من عنوني
ابتسمت غيداء وطلع سلطان
ودخلت امها عندها حضنت امها ونامت
سلطان راح الفندق
ونفسيته زفت بس يضحك غصب
دخل غرفته وانسدح
ويفكر بحبه

>>>>>>>>
بالفندق عند زياد وملوكه
ملاك منسدحه على السرير ومتضايقه تتصل برغد ومقفل
وقلقانه عليها
دخل عندها زياد وجلس:حبيبتي شفيك متضايقه
ملاك تعدلت وجلست:زياد ابي ارجع الرياض
زياد:ليش ياقلبي احنا مالنا اسبوع هني
ملاك:معليش يكفي اسبوع انا مابتطمن الا لرجعت
زياد:تطمنين على شنو
ملاك :زياد رغد محتاجتني
زياد:ليش انتي كلمتيها
ملاك نزلت دموعها:زياد انا قلت لك محتاجتني تكفي احجز لنا
زياد:لا ياقلبي الا دموعج الحين بشوف لنا حجز
اتصل زياد بالفندق وقالهم يحجزون له باول طياره
وحجزو له رحلتهم بكرا الصبح
انسدحت ملاك على صدره وبهمس:الله لايحرمني منك
زياد ضمها له:ولا منك
>>>>>>>>
نرجع لسعوديه
عند ريان وغاده
ورشا مغربلتهم تبي تلعب ماتبي تنام
ريان:رشو حبيبي يالله ننام
رشا:لا بلعب
ريان:بكرا بنلعب الحين بنام
رشا رمت لعبتها وكتفت يدينها:مابي
غاده وقفت:خلك معاها انا دايخه وادور الفراش
ريان رفع حاجبه:ياسلام احلفي بس
غاده اشرت له بيدها ومشت
ريان شال رشا وهي تصرخ ماتبي تنام
حطاها بسريرها ريان وصرخ فيها:انثبرري ونامي
خافت رشا وانسدحت وسكرت عيونها ونامت سكر الباب ريان وراح غرفته هو وغدو
شافها نايمه
انحنى عليها وبهمس:يادبه نمتي وتركتيني
باسها ريان وانسدح بس مارتاح الا من حضنها بعدها نام
>>>>>>>>>>>
الصاحب اللي في خيالي..~
مصور لاغاب عن عيني بقى..~ منه صورة حبه مع الايام زاد...~ وتطور باقصى الضماير قام~... يبني قصوره غلاه بعروقي مع~ الدم فور وشوقه بقلبي زاد...~ حالي خطوره وشلون~.. اصور شي ماينتصور...~
يارب يسرله و سهل أموره..~
........................
؟؟؟رغد متى قمتي
التفت رغد :من ساعه
نوره:طيب انا يوعانه ننزل تحت نفطر
رغد:انا مالي نفس
نوره:لامو بكيفج يالله قلبو
رغد ماحبت تردها:اوك
ومن جو يطلعون وقفت نوره
رغد:شفيك
نوره:اخاف اخوج تحت
رغد:ههه لا اخوي كله عند مرته
نوره ببتسامه:اشوى ونزلو تحت وافطرو
ونوره طول الوقت تسولف وتضحك رغد
>>>>>>>
ببيت ام بدر
ساره وعيالها وخالد
جالسين عند ام بدر

>>>>>>>
عند ريم بعد ماطلع بدير
راحت عند فنو وجلسو سوالف
افنان:لك وحشه يالدبا
ريم:حتى انتي راكان اخذج منا
افنان:وحتى انتي
ريم:تدرين سلطان زعلان مني
افنان:افا ليش
ريم:عشان ماقلت له ان رغد تزوجت
افنان:اوه من جد تلقينه متضايق مالومه انصدم انا انصدمت ماتوقعتها تبيع سلطان بهالسهوله
ريم:حتى انا صدمتني بس سافر سلطان وخطبها سعود وافقت
افنان:ايه بس لشفتها ارحمها
ريم:حتى انا تدرين سلطان تعرف على وحده اسمها غيداء
افنان:احلفي
ريم:وربي لا وشكله معجب فيها بس حب رغد مو مخليه منتبه
افنان:شدراج
ريم:اهو قالي وجلس يوصفها ويقول حساسه طيوبه ومثل الملاك
افنان:اوخص ياسليطين خليه على الاقل يمكن غيداء تقدر تنسيه رغد
ريم:ماظنتي بس الله يسمع منج
افنان:ايه صج تذكرت حبوبي باقي حبتين شنو اسوي
ريم:حتى انا باقي حبتين وربي وهقه
افنان:شرايج نتصل فيهم نقولهم بنروح نشتري اغراض نقصتنا
ريم:حلو يالله
ومسكو جوالاتهم وكلمو بدر وراكان ووافقو
تجهزو وركبو مع السايق
ريم:شرايج نتصل بمريم ولمى يروحون معنا يوسعون صدورهم
افنان:اوك بس اول نروح لصيداليه قبل نروح لهم
ريم:طيب
وراحو لصيداليه واشترو الحبوب
واتصلو بامريم وقالو لهم يروحون معاهم
وطارو بسرعه تجهزو وطلعو
وركبو معاهم
لمى:وه لبي قلوبكم تدرون ان صدورنا ضايقه
مريم:ايه والله
افنان:حسينا فيكم وقلنا نبي نوسع صدوركم
لمى:العبي على هنديه اعترفن من وين جايات
ريم :انطمي بس واحمدي ربك
لمى:حمدته على العافيه
وناظرت بمريم:انتي تراسلين مين
مريم:يالقفي شدخلج
افنان:بقوه شدخلج
لمى:دخلني اللي دخلنا
ودق جوالها رساله ومن شافت الرساله سندت ظهرها ونستهم
الكل:من ترسلين
وجلسو يضحكون
اول ماوصلو المجمع نزلو
وجلسو يتمشون ويتسوقون
دخلو ماحل عطورات
وريم جالسه تشم عطر
صدمت بكتفها وحده
ريم ناظرتها بصدمه كانت متلثمه ومكحله عيونها حيييل
حطت ورقه بيد ريم وحركت ايدها وراحت
ريم ظلت مصنمه تناظر البنت لين طلعت
افنان قربت لريم:شفيك ريم
ريم:هاه شوفي هالورقه عطتني اياها وحده
افنان:اشوف واخذت الورقه
كان مكتوب رقم
افنان قطعتها بسرعه
ريم:ليش
افنان:لانه وحده تافه عطتج رقمها وراحت
ريم:يمكن تبيني بشي ضروري
افنان:وحده ماقالت لج اهي مين وش لج فيها والا كل من
عطاج رقمه بتكلمينه تشوفين شنو يبي
ريم حركت راسها بقتناع
لمى:شنو تقولون
افنان:جت الملقوفه
مريم:بنطول بهالمحل
ريم:لا هذانا طالعين وطلعو يتمشون بعدها رجعت مريم ولمى البيت وريم رجعت بيتها
وافنان نفس الشي

>>>>>>>
بلنننننننندن
بالفندق زياد وملاك جهزو شناطهم وركبوها بالتاكسي وطلعو
وزياد راح للمنحت اللي ينحت فيه سلطان وماحصله لا هو ولا غيداء اتصل بسلطان
وعرف انهم بالمستشفي
وراحو لهم وقالو لتاكسي ينتظرهم
دخلو وسالو عن غيداء وعرفو
رقم الغرفه
دقو الباب ودخلو
زياد وملاك:السلام
الكل:وعليكم السلام
ملاك قربت لغيداء وباستها وجلست جنبها:حمدالله ع سلامتج
غيداء:الله يسلمج
زياد:ايوه جينا نودعك ياسليطين قبل نسافر
سلطان:مسافرين
غيداء ناظرت بملاك:لا عاد
ملاك ببتسامه خفيفه:اختى محتاجتني
سلطان التفت وقلبه يخفق وحس انها تقصد رغد
غيداء ماخفت عليها التفاتته وملامحه اللي تغيرت
وحبت تتاكد من الشكوك اللي غمرتها:من اختج اللي بتتزوج عقب شهرين
ملاك ناظرت بسلطان:ايه
دارت بسلطان الدنيا
وحس بضيقه فضيعه
واكتفى انه يطلع
ونزلت دمعه من غيداء اللي شكوكها تاكدت ومسحتها بسرعه وابتسمت لملاك
حست بحزن ملاك عليها
وقفت وباستها:انتبهي لروحك
غيداء:انشالله
ناظرت ملاك بام غيداء:يالله مع السلامه ياخالتي
ام غيداء:ربي يسهل لكم يابنتي
ابتسمت وطلعت لزياد برا وشافته جالس يكلم سلطان
وسلطان باين حزنه وضيقته
قربت ومسكت ايد زياد:سلطان
ناظرها سلطان:هلا
ملاك:انت ورغد ضيعتو حبكم بيديكم لااحد يقول انامظلوم انتم بانفسكم ظلمتم حالكم ورغد ملكت وزواجها قريب وانت عش حياتك وانساها
رفع راسها سلطان ودمعته بطرف رمشه:انساها
ملاك:ايه انساها ياسلطان انت جدامك حب ثمين واتمنى تشوفه قبل يضيع منك
سلطان:شتقصدين
ملاك:انت وشطارتك يالله باي
زياد اعجب بكلام ملاك واشر لسلطان:يالله باي
وراحو ركبو التاكسي متجهين لرياض
اما سلطان جلس يفكر بكلام ملاك وايش تقصد بس مافهم
ودخل عند غيداء
وجلس عندها وطبعا المساء كتبو خروج لغيداء وطلعت وسلطان راح الفندق
يشكي لماجد وماجد نفس الشي قال له ينساها

>>>>>>>>>
عند رغد
نوره:خلاص يارغد دموعج شنو بتفيدج
رغد ببكاء:نوره مشاري يقولي زوجي من سعود عقب شهر تعرفين شنو شهر
نوره:شنو بتفرق شهر او شهرين
رغد بشهاق:بس انا مابيه نوره مابيه
نوره:تاخرتي يارغد ادري كلامي هذا قاسي عليج بس انتي لازم ترضين بهالشي
عقب اللي صار
رغد دفنت راسها بمخدتها:الله لايسامحه وجلست تشاهق
نزلت نوره تحت تجيب لرغد ماي
وطلعت لها ورغد صرخت ورمت الكوب:انشالله اموت ولااتزوج سعود
نوره:حضنتها:سم الله عليج
وجلست ساعه كامله بنوبه بكاء لاتوصف تصف الم رغد وتصف الجرح الذي يزداد نزف كل يوم
دق الجرس ورفعت راسها رغد وهي تحس بصدأع:منو جاء
نوره:مادري
وانفتح الباب وشهقت رغد:ملااااك
قربت ملاك وحضنت اختها
ورغد جلست تبكي:اهى اهى ملاك مابي اتزوج سعود اهى اهى
ملاك:شفيج رغوده قلبي اهدي ليش كل هالبكاء
رغد بصوت مخنوق:اكرهه ملاك يقول مشاري قدمو الزواج وصار عقب شهر
ملاك:شهر وانتي عشان جذيه تبجين ياقلبي
عضت على شفتها بالم لانها ماتقدر تقول لملاك ان سعود........
ملاك تمسح دموع رغد وناظرت بنوره.اخبارج نوره
نوره:بخير وانتي
ملاك:بخير
ودق جوال نوره كان عبدالمحسن عطته مشغول ووقفت وحضنت رغد وهمست باذنها:حاولي تنسين
رغد حضنت نوره وجلست تبكي بحرقه
باستها نوره وباست ملاك ولبست عباتها وطلعت لعبدالمحسن
ملاك تحس بكاء رغد مو طبيعي:رغد شفيك
رغد:ولاشي
ملاك:ليش كل هالبكاء اجل
رغد تمسح دموعها:مشتاقه لك
ملاك:بسوي نفسي صدقتج
رغد حطت راسها بحضن ملاك وبهمس:انا بس ابيج يمي هالفتره وسكرت عيونها
ملاك:انشالله
وظلت تمسح على شعر اختها ومن نامت
نزلت لزياد وقالت له ان رغد تعبانه وبتجلس عندها وماقال شي بس اول يروحون يسلمون على اهلهم
ولبست عباتها وطلعو
واول ماوصلو نزلو
ودقو الجرس
وفتحت الباب لمى
ومن شافت ملاك احضنتها وبفرح:حمدالله على سلامتكم
ملاك:الله يسلمك
لمى ناظرت بزياد
وحضنته وبهمس:الزواج حلاك
زياد:هههه انا حلو من دون
لمى:ياثقه
دخلو وسلمو على الكل وتحمدو لهم بالسلامه
وعقبها استاذنو وملاك باست ديما وطلعو راجعو بيت مشاري

>>>>>>>>
بعد مرور شهر
احوال ابطالي
رشا رجعت بيتها ورنو ونصور مغربلينهم ينامون بالنهار وييصحون بالليل
وملاك هي اللي جهزت لرغد كل شي لان رغد رفضت تجهز اي شي
وديما صارتتعب الايام الاخيره كثير من الحمل
ولمى ومريوم نفس ماهم
وريان وغدو مافي اسعد منهم
سلطان زادت علاقته بغيداء وجلس يحاول ينسي رغد

>>>>>>>>>>
بالقاعه
رغد بغرفتها تجهزها الكوافيره
وملاك جالسه عندها وديما معاها
ولمى ومريومه رقص
وام ريان وام راشد يرحبون بالضيوف

..................
ببيت ام فيصل
خلود لبست فستان
فضي طويل وشعرها مخلته مفتوح بدون لف
وحست بدوخه بس شربت ماي وضغطت على نفسها وشالت تروك ولبست عباتها ونزلت تحت حصلت فيصل وميس ينتظرونها لان دحوم وام فيصل راحو قبلهم
فيصل وقف وقرب لخلود وباس خدها وبهمس:حلاك كل يوم يزيد
ابتسمت خلود على خفيف
ميس وقفت وهي شاله بنتها غلا:خلود وريني فستانك ضبط عليك
خلود عطت تروك فيصل يشيله وفتحت عباتها
ميس قربت لخلود ومسكته من الخصر:وسيع كانه
خلود:ايوه انا حسيت كذا
ميس مسكت خصر خلود:خلود انتي نحفانه
فيصل:الا نحفانه وحيل انا ملاحظها
ميس:خلود ليش متاكلين
خلود:احس شهيتي هالفتره مسدوده
ميس:بس مو جذيه نحفانه حيل
فيصل:شفتي نفس كلامي
خلود:انزين مو كأننا تاخرنا
ميس:ايه والله
لبست عباتها ميس وشالت غلو وخلود سكرت عباتها وشالت تروك وطلعو
اول ماوصلو السياره خلود حست بدوخه وتمسكت بالباب ركض فيصل بخوف وشال تركي ومسكها:خلود شفيك
خلود حاطه ايدها على راسها:لاتخاف ياقلبي دوخه خفيفه بس
فيصل:خلود انتي تعبانه بوديك المستشفي
خلود:لافيصل هو تعب خفيف
فيصل:لا مو خفيف ومن يخلص الزواج بوديك المستشفي
خلود:انشالله
فتح لها الباب فيصل وركبت واخذت تروك
وفيصل ركب
ميس:شفيك خلود
خلود:ولاشي ياقلبي
فيصل ناظر بخلود ومسك ايدها وقلبه يدق من الخوف عليها
اول ماوصلو فتح الباب فيصل لخلود ونزلت وراحت مع ميس وفيصل ظل يناظرها لين دخلت وعقبها دخل لقسم الرجال

>>>>>>>>
عند غدو وريان
غاده لبست فستان بيج
وخلصت كل شي طلعت لريان:وين رشا
ريان:بالغرفه
غاده:ههه تلقاها لعبت بنفسها
دخلت غاده وريان وفقعو ضحك
ريان:يابابا وش سويتي بنفسج
قرت رشا لريان:بابا انا حلوه
ريان:ههههه ايه حلوه
غاده:يرجك ياهالبنت
وشالتها
وجلست تغسل وجهها اللي كله روج ورشا تصرخ
نزلتها وركضت رشا لريان
:بابا ابي هذا وتاشر على شفايفها
ضحك ريان واخذ مرطب وجلس يحط لها
ومن خلص ناظرت نفسها بالمرايا رشا وضحكت وباست ريان
ضحكو غاده وريان عليها بعدها طلعو وركبو السياره واول ماوصل رشا وغدو دخلو
وريان دخل مع زياد قسم الرجال

>>>>>>>>>>
عند رشا ومشاري
رشا لبست فستان اصفر طول
ولبست عباتها وشالت رنا وناصر ونزلت تحت وشافت مشاري جالس قربت له:مشالله احلف
مشاري رفع حاجبه:شفيك
رشا حطت ناصر بحضنه:لاتبلشني بولدك مره ثانيه
مشاري باس ناصر:فديته
رشا:يالله تاخرنا
وقف مشاري واهو شايل ناصر وباس شفايف رشا:وه بس يالله
حمر وجه رشا وطلعو

>>>>>>>>
عند فنو وريم
تجهزو سوا وخلصو
لبسو عباياتهم وطلعو
وركبت كل وحده مع زوجها وراحو القاعه

>>>>>>>>>>
ساره تجهرت وطلعت لخالد
ومرت على امها
ساره اول مادخلت نادت على امها:ماما
ام بدر:انا هنا
دخلت ساره المجلس وشافت امها جالسه:يالله ماما تاخرنا
ام بدر بحزن:صعبه احضر زواج اللي تركنا سلطان عشانها بس عشان ريم
ساره:ماعليه ماما سلطان بينساها انشالله وبيلقي اللي تناسبه
ام بدر:انشالله
ولبست عباتها وطلعو

>>>>>>>>
بنرجع لعروستنا رغد
جالسه وماسكه دموعها
دخلت عندها نوره وشافتها باين عليها شوي وتبكي
قربت له:رغوده طالعه قمر
رغد ناظرتها بحزن:تسلمين
نوره باستها:شوي ويزفونج
رغد:زفه مابنزف
ملاك:رغد هذا زواجج كيف ماتبين زفه
رغد:كيفي مابي
نوره تهديها:طيب ياقلبي بس اهدي
ديما وقفت وقربت لرغد وباست راسها وبحزن على اختها:لو قالو لي تمني اي شي وبنحققه لج بتمني اشيل المج ولااشوفج تتالمين ولا اقدر اسوي شي
ناظرتها رغد ودموعها نزلت
شالت عباتها ديما وطلعت وماسكه نفسها لاتنهار واتصلت براشد وقالت له يطلع
وطلعت ركبت معاه وجلست تبكي بحراره
راشد بخوف:ديما شفيك
ديما:راشد حرك من هني ابعدني عن هالمكان بسرعه
راشد منصدم:وزواج اختج
ديما جلست تشاهق:راشد تكفي حرك
شغل السياره راشد
ووقف بعيد شوي
والتفت على ديما:ابي اعرف شفيج
ديما:وديني البيت
راشد منصدم بس حرك للبيت
واول مادخلو جلست ديما تبكي بقوه
راشد حضنها وديما ماسكه بطنها وتبكي بحزن على اختها
ساعدها راشد وصعدها الغرفه وبدل لها وانسدحت بحضنه ديما وبقت تبكي لين نامت
وراشد ضايق صدره عليها وجلس يناظرها ويمسح على شعرها
ودق جواله وقفله

>>>>>>>>>
نرجع لزواج
طلعت ملاك ودورت ديما وماحصلتها وعرفت انها طلعت من القاعه
اما رغد حضنت نوره وجلست تبكي
ونوره تحاول تهديها
دخلو ريم وافنان
وعورتهم قلوبهم على رغد اللي تبكي
قربو لها واحضنوها وباركو لها
وحاولو يلطفون الجو ويهدونها
ودخلت ام راشد وام بدر وام ريان عند رغد عشان يحسسونها انهم جنبها ورغد جلست تبكي وتمسح دموعها نوره
ودخلت لمى ومريم
حضنوها وباركو لها
لمى مسكت ايد رغد ودورتها:وش هالجمال يابنت
رغد ابتسمت:تسلمين
لمى:يسلمج ربي قلبو
ريم:صايرين ذوق
التفتت عليها لمى بنص عين:من زمن ذوق انا
افنان:اي هين قابليني
لمى:وين اقابلج
افنان:بشارع الحب
لمى:ياملقي
جلست تضحك رغد عليهم واستانسو انهم ضحكوها
دخلت خلود وباست رغد
عقبها ملاك وقالت للكل يطلع سعود بيدخل
ضاق صدر رغد
طلعو الكل
هي دقائق ودخل سعود وكاشخ ومرسم وحالته حاله
قرب لرغد اللي رجفت من قرب وبهمس:مبروك
نزلت دمعته ومسحتها لكنها ماخفت على مشاري
باس اخته ووصى سعود عليها وطلع
التفت سعود عليها ومسك خصرها وابعدت رغد:لاتلمسني
ابتسم سعود بخبث:حلوه لاتلمسني
رغد صدت عنه وهي تحس بغثيان من شافته
سعود:انا برا انتظرك لاتتاخرين
وطلع
وجلست رغد تبلع عبرتها
ودخلو البنات
ولبست عباتها وسلمت على الكل وطلعت وهي ماسكه نفسها لاتنفجر
ركبت مع سعود وحركو للفندق

>>>>>>>>>>
وبعد ماطلعت رغد وتعشو الضيوف
الكل طلع
زياد وملاك راحو لبيتهم
وريان وغدو نفس الشي مع رشو
ومشاري ورشا وعيالهم نفس الشي
ومريم ولمى وامهم وخالتهم نفس الشي
وساره وخالد وعيالهم نفس الشي وام بدر
>>>>>>>>>>
خلود وفيصل اول ماطلعو
فيصل:الحين بنروح المستشفي
خلود:حبيبي الصبح نروح
فيصل:لا الحين
خلود:تكفي انا مافيني ابي ارتاح والصبح نروح
تنهد فيصل بضيق:طيب
واول ماوصلو البيت
شال فيصل تروك النايم
ومسك ايد خلود
وطلعو جناحهم
خلود اخذت قميص نوم ولبسته بسرعه وربطت شعرها ورمت نفسها بحضن فيصل ونامت

>>>>>>>>
ميس نومت غلا وجلست تناظرها
وتفكر بطلال اه شكثر اشتقت لك
مسكت جوالها وارسلت له اشتقت لك
شوي دق طلال ترددت ترد بس بالاخير ردت:الو
طلال:مييس
ميس بصوت خافت:هلا
طلال:اشتقت لك
وزادت دقات قلب ميس وماردت
طلال:يابنت حسي فيني احبك
ميس بخجل:طلال
طلال:روح طلال
ميس:احبك
طلال بفرح:عيدي شقلتي
ضحكت ميس بنعومه:احبك
طلال:آآآه ياقلبي
ميس:سلامه قلبك
وجلست تسولف معاه لين نامت وهي تكلمه
>>>>>>>
دحوم منسدح ويفكر بمريم له شهر ماكلمها مشتاق لها موت كيف بيتحمل ثلاث شهور زياده
وظل فيها لين نام

>>>>>>>>>
عند فنو وراكان
دخلت افنان واخذت دش
ولبست بجامه برموده
وراكان ذاب من شافها
قرب لها وباس خدها بعده شفايفها
افنان بعدت بسرعه
راكان استغرب منها: شفيك
افنان:هاه ولاشي شوي واجيك
ونزلت تحت وطلعت الحبوب وطلعت لها حبه وصبت ماي بكوب وشربتها والتفتت بخرعه على صوت راكان:افنان
افنان التفتت بربكه وسكرت بيدها على الحبوب
راكان:شفيك شنو بيدج
افنان:ولاشي
قرب راكان:وريني شنو معاج
افنان بربكه:ولاشي
سحب ايدها راكان وشاف لحبوب اخذهم من ايدها وبصدمه ناظر بافنان:حبوب مانع
افنان بخوف:راكان انا
عطاها كف راكان:مابي اسمع ولاحرف ماتبين مني عيال يافنان وطلع وتركها
وجلست افنان على الكرسي ودموعها نزلت
واتصلت بريم بس ماردت
مسحت دموعها وطلعت شافت راكان منسدح وحط لحاف ومخده لها
عرفت انه مايبيها تنام جنبه اخذت لحاف وطلعت
>>>>>>>
عند ريم اول مادخلت
حطت راسها ونامت ولادرت عن احد
بدر باس راسها وانسدح ونام

>>>>>>>>>
نروح لرغد وسعود بالفندق
اول مادخلو سعود مسك رغد وفك عباتها وصار يناظرها بفستانها العاري نوعا ما
رغد حست برجفه وخوف وجات بتبعد بس سحبها سعود
رغد:اتركني
سعود شالها وبهمس:مو الحين
رغد صارت تتحرك:نزلني
دخلها سعود الغرفه وسكر الباب
حط رغد على السرير وقرب لها
رغد صارت ترجع على فوق وبرجاء:ابعد عني سعود تكفي لاتقرب
سعود كان ذايب على شكل رغد الطفولي والناعم
وانجذب اكثر وهو يشوف الخوف بعيونها
مسكها وو__~

>>>>>>>>
بلننننندن
عند سلطان وغيداء
طلعو من المنحت وصارو يتمشون

...................
غيداء
التفت غيداء وسلطان لمصدر الصوت
شهقت غيداء وركضت وحضنته وبفرح:حمود متى جيت
محمد:امس وتوني جيت من خالتي وقالت لي انك بمعهد النحت
غيداء ابعدت عنه:اشتقت لك
محمد:وانا اكثر وناظر بسلطان:هذا سلطان
توردت خدود غيداء:ايه
قربت لسلطان ومسكت ايده:سلطان هذا ولد عمي حمود
سلطان مد ايده:اهلين
محمد سلم على سلطان:اهلين فيك
غيداء:حمود انت كم بتم هني
محمد:انتي كم تبيني اجلس
غيداء بضحكه:يالله عاد
محمد:اسبوعين
غيداء نطت بفرح:وناسه
محمد مسك خد غيداء بخفه:فديتج يالدلوعه
غيداء:تذكر حمود قبل كنت تناديني دلوعتي
محمد:وللحينج دلوعتي
ابتسمت غيداء وناظرت بسلطان واستغربت انه ساكت
محمد:انا يوعان
غيداء:يخسي الجوع الحين نروح المطعم
محمد ناظر بسلطان:اوك يالله مشينا
سلطان:انا مابقدر اروح معاكم اخذو راحتكم
غيداء:لاسلطان
ناظرها سلطان نظره مافهمتها:فرصه سعيده يالله باي وراح
غيداء ظلت تناظره وماحست الا محمد ينغزه:غيداء
غيداء:هاه
محمد:شفيج
غيداء:هاه ولاشي يالله نروح ناكل شي
محمد :يالله وراحو
.....................
اما سلطان فاجلس يمشي ومقهور من غيداء وحس بغيره مايدري ايش سببها لمجرد انها حضنت ولد عمها وتقول بعد تناديني قبل دلوعتي>>شفيك سلطان هذا ولد عمها>>حتى لو ولد عمها يعني تسلم عليه عاتى وحتى سحبت علي من شافته>>ليش غرت>>هاه لاشنو اغار انا مو حبيبها عشان اغار وترددت هالكلمه باذن سلطان وخفق قلبه لها حبيبها
وظل يتمشي وطيف غيداء مافارقه

>>>>>>>>
عند زياد وملاك
صحت ملاك وشافت زياد باقي نايم ابتسمت وباسته وقامت بس يدين زياد سحبتها:وين
ملاك بخجل:يالله حبيبي قوم انا باخذ دش
زياد جلس وحوطها بيدينه:فديت هالصبح
ملاك حررت نفسها
وراحت تاخذ دش
وزياد انسدح وهو مبتسم

>>>>>>>>>>
عند رغد
جلست من النوم وناظرت الغرفه والتفتت شافت سعود نايم وتذكرت شريط امس وحست بغثيان قامت بسرعه وراحت الحمام وجلست تستفرغ
ومسكت بطنها ومسحت دموعها:آآآه يارب
وطلعت طلعت لها بنطلون جنز وبلوزه بنيه بدون اكمام
ودخلت تاخذ دش
وبعد ماطلعت شافت سعود جالس واول ماشافها بالروب والفوطه على راسها قرب لها ومسكها وقرب بيبوسها
ابعدت رغد بسرعه وبرجفه:سعود كافي اللي صار امس
سعود رفع حاجبه:شنو اللي صار امس اظن انا زوجج واخذت حقي منج
رغد ببكاء:اي حق هاه حقك يخليك قبل شهر تقتل انوثتي تحطمني
سعود بعصبيه:انتي اللي استفزيتيني يارغد اذا مسكتج او بستج تتقرفين مني كان اللي باسج او مسكج حيوان مو انسان
رغد:الله يخليك لاتزيد الجرح
سعود ناظرها بقهر وراح ياخذ دش ولبست رغد اللي طلعته لها ورفعت شعرها القصير فوق وحطت روج وردي خفيف وطلعت لصاله تتفرج علىTVاول ماطلع سعود وشافها جلس يناظرها وهو منجن على نعومتها جلس جنبه:نطلب فطور
رغد بدون لاتناظره:مو مشتهيه
سعود:اوك قومي تجهزي عشان بنروح بيت اهلي
رغد قامت لبست عباتها واخذت شنطتها وطلعت وسعود شافها جاهزه وقف وطلعو

>>>>>>>>
ببيت ابو راشد
بغرفه ديما وراشد
صحت ديما وناظرت براشد اللي نايم وهو جالس ابتسمت على شكله وحطت ايدها على بطنها وهي تحس بحركه ولدها:صباح الخير ياقلب امك
راشد صحى على صوتها وناظرها وابتسم:من تكلمين
ديما ناظرتها:صباح الخير وناظرت ببطنها ومسكت ايد راشد تحسسه بحركه ولدهم:اكلم ولدي
راشد طار قلبه وهو يحس بحركه ولدهم قرب وباس بطن ديما:لاتتعب ماما بكثر تمغطك
ضحكت ديما وراشد سوا
وقامت ديما غسلت وبدلت وراشد بعد اخذ دش ولبس
ونزلو تحت
ديما جلست مع البنات وخالتها
وراشد طلع مع ابوه لشركه
ام راشد:اخبارج اليوم ياديما انشالله احسن
ديما ببتسامه:حمدالله خالتى
مريم:اخبار دلوعنا
نطت لمى عند ديما وحطت ايدها على بطنها:بخير فديته
وحست بحركته وبفرح ناظرت بديما:يتحرك
ديما بضحكه:ايه
مريم نطت وحطت ايدها:اشوف وبفرح:ياويلي يزنن
ام ريان وام راشد ضحكو على بنتهم اللي قلوبهم طايره مع حركه ولد ديما

>>>>>>>>>
ببيت ام فيصل
ميس صحت وغيرت لبنتها ونزلت عند امها ودحوم

..................
بغرفه فيصل وخلود
صحى فيصل على صوت تروك اللي يبكي
وشاف خلود باقي نايمه
قام لتروك وعطاه رضاعته وقرب لخلود وبهمس:خلود
خلود:..............
فيصل هزاها على خفيف:خلود قلبي
بس خلود ماتحركت
فيصل رفع راسها وجن وحاول يصحيها بس خلود ماصحت جن فيصل ونزل تحت وهو يصرخ وينادي:مييس
جات ميس تركض على صوت صراخه:شفيك فيصل
فيصل بخوف:لحقيني بسرعه
ميس لحقته ودخلت معاه الغرفه
فيصل:لبسي خلود عباتها بسرعه وانا بسكت تركي على ماتلبسينها بسرعه بوديها المستشفي
ميس:ليش خلود شفيها
فيصل:ميس خلصي بسرعه
راحت ميس ولبست خلود عباتها وحطت ايدها على راس خلود وبخوف:حرارتها نار
فيصل عطاها تركي وركض شال خلود ونزل فيها ركض وركبها السياره وحرك المستشفي اول ماوصلو
دخلو خلود وفيصل لبس لبس المستشفي ودخل يكشف على زوجته بنفسه
وعطاها ابره لخفض الحراره
وسو لها تحليل واشعه
ونقلها لغرفه
وراح يشوف التحليل
وطلعت الاشعه سليمه ومافيها شي
بس طلع دم خلود خمسه
تفاجاء فيصل
وراح سحب من دمه
كيسين وحس بدوخه بس خلود اهم
وركب كيس بيد خلود وجلس عندها وماسك ايدها ونزلت دمعته بدون شعور مسحها
وجلس عندها لين خلص الكيس الاول وركب الكيس الثاني

>>>>>>>
عند رغد ببيت اهل سعود
مرتفع ضغط رغد من اسئله امه السخيفه
سعود جالس يسولف مع خواته وكل شوي يناظر برغد
رغد طلعت جوالها وارسلت له:انا طفشت ابي ارد الفندق
قراء رسالتها سعود وناظرها وضحك
وخواته تلقفن بيشوفون وش ضحك عليه بس ماخلهم واستاذن ومسك ايد رغد قدام اهله ومن طلعو فكت ايدها رغد وركبت السياره
ركب سعود وحب يثيرها:شفيك حبى وش طفشك
رغد ناظرته بنص عين:عمري مابكون حبك سمعت
سعود بضحكه ساخره:لاماسمعت عيدي بسمع
رغد صدت عنه وهي تغلى
وصلو الفندق ودخلت ورمت عباتها وفكت شعرها ونفضتها وطلعت لصاله
وجلست
طلع سعود من المطبخ ومعاه كوب الماي
حط الكوب وقرب لرغد وابعدت بس مسك ايدها وقربها:حسي فيني
رغد:مابي احس فيك اتركني
وفكت ايدها وقامت وقف سعود وسحبها ورغد حاولت تحرر نفسها بس ماسكها بقوه
وتحس بحراره انفاسه وتحاول تبعد:اتركني
سعود وهي يشم شعرها وباس رقبتها:احبك
رغد دزته وصارت تضرب على صدره:انا مابيك ابعد عني
سعود كانه ماسمع شي
شالها ودخلها الغرفه~_~

>>>>>>>>
نروح لندن
غيداء جالسه تتمشي مع محمد
وعقلها عند سلطان
محمد:غيداء
غيداء:هلا
محمد:شفيج
غيداء:ولاشي
محمد:انزين نرد البيت عند خالتي
غيداء:انا بتمشي بروحي شوي محمد:اوك وراح
وجلست غيداء تتمشي
وتفكر بسلطان طلعت جوالها واتصلت فيه ومارد انقهرت:اوف منك ياسلطان اوف ليش ماترد انزين انا شسويت اوف بس
وظلت تمشي وراحت الحديقه اللي دايم تروح لها مع سلطان
وشافته جالس
ضحكت بفرح وقربت لها ووقفت قدامه
رفع راسه سلطان وشافها ونزل راسه
غيداء:شفيك
سلطان :ولاشي
غيداء:انزين ليش اتصل ماترد
سلطان:مالي مزاج
غيداء بقهر:وانا اخاف او مااخاف بالطقاق صح
وقف قدامها سلطان:وليش تخافين حبيبج مثلا انا
غيداء بدون شعور عطته كف:ماتوقعتك جذيه
ومشت وسحبها سلطان ولف ايدها:لو مديتي ايدك مره ثانيه مابيحصل خير
غيداء بعبره:اترك ايدي
تركها سلطان والشرار يتطاير من عيونه
غيداء ناظرته بندم:وربي ماتستاهل حبي ولاتستاهل دمعه مني انت اصلا ماتعرف شنو يعني حب ولاتعرف شنو يعني تعيش عشان تسعد اللي تحبه ولاتستاهل افكر فيك لحظه ولاحتى وسكتت وناظرته بلوم
وراحت وابعدت عنه وجلست تبكي بحرقه
وحاولت تمسك دموعها وتنسي شي اسمه سلطان وراحت البيت
اما سلطان واقف بنفس المكان منصدم:تحبني وانا ماكنت حاس وتذكر من حضنه وقال ان رغد صارت لغيره وشلون انهارت وجلست تبكي وبنفس اليوم حاولت تنتحر اكيد عشاني يالله لهدرجه انا اعمى وغبي اوف انا شسويت
ورجع الفندق وضيقته ضيقه

>>>>>>>>>
بالمستشفي
بغرفه خلود
جالسين ميس وامها وفيصل عندها
فيصل جالس يمسح على شعرها ويناظرها
فتحت عيونها خلود وشافت فيصل جالس جنبها
ابتسمت له بتعب
فيصل ابتسم:حمدالله على سلامتك ياقلب فيصل
خلود:الله يسلمك
ميس وام فيصل قربو لها:حمدالله على سلامتك خلود
خلود:الله يسلمكم
فيصل انحنى عليها وطبع بوسه طوييله على خدها وبهمس:خوفتيني عليك
خلود:ليش انا شصارلي وليش جيت هنا
فيصل:ماصار لك شي ياقلبي بس تعبتي شوي عشانج ماتاكلين عدل
ميس:من اليوم وطالع اكلج علي
ابتسمت خلود:تسلمين
خلود ناظرت بفيصل:ابي اطلع
فيصل:توك صحيتي وانتي تعبانه
خلود:لاتكفي ابي اشوف ولدي من امس ماشفته احسه جوعان
ميس:لا انا مرضعته قبل اطلع
فيصل:ودحوم عنده واكيد لجائع بيسوي له رضاعه
خلود:مابي فيصل روح اكتب لي خروج
فيصل:اوف ياحبج للعناد
خلود:ابتسمت
وفيصل طلع يكتب لها خروج
شوي ورجع
وقال لخلود تجهز
ساندتها ميس لانها تحس بدوخه ولبست عباتها ومسك ايدها فيصل وطلع
ركبت خلود جنبه
وميس وامها وراء
اول ماوصلو البيت ساند فيصل خلود ودخلو
وشافو عبدالرحمن منحاس ويروح لغلا وتركي يبكون وهو مو عارف يسكتهم
ضحكو على شكله
والتفت عليهم وجنونه طالعه:اخيرا جيتو هبلو فيني
ميس قربت وشالت بنتها:شكلك تحفه
عبدالرحمن:اضحكي اضحكي
ام فيصل:غربلوك بكرا لتزوجت بتمر بنفس الحاله
عبدالرحمن تنهد:يالبيه بس فديت عيالي اللي امهم مريم
فيصل:هههه لاتخورها
خلود ضحكت وشالت ولدها وطلعت لغرفتها ولحقها فيصل
وميس جلست هي ودحوم
وام فيصل طلعت ترتاح
خلود اول مادخلت غرفتها
رمت عباتها وانسدحت وسدحت تروك على بطنها وتضحك له:ياماما انت ياتروكي تدري ماما اشتقت لك موت
تركي يناظرها ويضحك
خلود طاير قلبها عليه رفعته وتضحك لها وقربته له وصارت تشم ريحته وهو يضحك
فيصل كان وقف يناظرها وشافها كيف طايره بولدها وكيف رد الروح لها وكيف تركي يضحك كانه فاهم وش تقول
قرب وجلس جنبها
وسندت راسها على كتفه خلود وبهمس:احبك
فيصل حضنها من وراء وصار ظهرها على صدره:الله لايحرمني منك
خلود:امين

>>>>>>>>>
عند افنان جلست من النوم وتحس بصداع
طلعت وراحت غرفتهم هي وراكان دخلت شافت راكان وقف عند المرايا وباين عليه معصب مشط شعرها
افنان:راكان
مارد راكان عليها
افنان:راكان انت لازم تسمعني مايصير جذيه
راكان تعطر واخذ جواله ومفاتيحه وطلع
افنان انقهرت وشدت شعرها من القهر:اوف بس هذا كيف افهمه انا
وراحت طلعت لها فستان قصير احمر واخذت دش سريع
وطلعت سرحت شعرها
ونزلت تحت شغلت Tvوجلست تطقطق
وتذكرت ريم
مسكت جوالها واتصلت
ردت ريم:هلا فنو
افنان بضيق:هلا ريم
ريم:صوتج كانه فيج شي صاير شي
افنان:ريم راكان عرف عن الحبوب
ريم:احلفي
افنان:والله صرفي الحبوب اللي عندج ليعرف بدر ويزعل مثل راكان
ريم:اي والله راكان عاد لزعل صعب يرضي الله يعينج
افنان:اي وربي متضايقه مو راضي يسمعني
ريم:انا بروح اصرف حبوبي
افنان:اوك
ريم:باي
افنان:باي وقفلت وجلست تتفرج

.......................
اما ريم اخذت حبوبها كلها
وراحت تحت بالمطبخ
وطلعت قدر وحطت الحبوب فيه وفتحت فيه ماي حاررره
وذابت الحبوب
وصبت الماي بالمغسله ورمت علبه الحبوب وتنهدت براحه
والتفتت بخرعه على صوت بدر:شتسوين
ريم التفتت وحاولت تخفي توترها:ولاشي حبيبي رايح الشركه
بدر قرب وباسها:ايه
ريم:ربي وياك
ابتسم بدر وطلع
وريم طلعت اخذت دش وركبت مع السايق وراحت بيت اهلها

>>>>>>>>>>
عند رغد
جلست تبكي
وناظرت بسعود النايم وابعدت ايده عنها
وركضت تستفرغ بالحمام :اه يارب اكرهه ولااقدر اتحمله يلمسني
وقفلت الباب واخذت دش وطلعت لبست قميص قصير بيج
وشعرها خلته مجعد
طلعت اتصلت بالفندق واطلبت غداء
لانها ميته جوع
وجلست تاكل وبعدها شالت الاكل وجلست تتفرج ومن التعب نامت وهي جالسه
سعود صحى وماحصل رغد
اخذ دش ولبس وطلع
وشاف رغد نايمه ابتسم وحس بضيق وهو يتذكر كلامها وهو ماسكه واهي تقوله اكرهك واقرف منك
تنهد بضيق وجلس جنبه
وحست فيه رغد وصحت
وناظرته وابتسم سعود
صدت رغد تتفرج على Tvوسعود جلس يتفرج معاها

.......
ببيت ابو راشد
ريم سلمت على امها وخالتها
وطلعت تسلم على ابوها بالمكتب
دقت الباب
ابو راشد:تفضل
ريم دخلت وببتسامه:السلام
ابو راشد بفرح:هلا وغلا هلا بدلوعتي اللي من تزوجت نستنا
ريم قربت وباست ابوها وبدلع:افا انا انساك ياروح دلوعتك
ابو راشد:مشكلتي ماقدر على لسانج
ريم:فديتك بابا والله اشتقت لك
ابو راشد:وانا اشتقتلك
وجلست تسولف مع ابوها
وعقبها طلعت راحت لمريم ولمى بغرفتهم
دخلت وشاقه الزحكه:هاي
لمى:وجعي
ريم:توجع عدويني بلا بعينج شفيه انتي وخشتك
لمى:وات انتي تتكلمين معاي
ريم:لا مع اللي يمج
مريم:نو سوري اي دونت سبيك متزوجات
لمى فرطت ضحك:اوم الانجليزي اللي تعرفينه
مريم:لاتفضحينا
ريم:شكلكم مشتهين ضرب صح
وقربت لهم وجلسو يتضاربون وحاسو الغرفه
والشعور انحاست
جلسو يضحكون وكملو سوالف ونقره بعدها رجعت ريم البيت قبل يرجع بدير
>>>>>>>>>
عند غدو وريان
غاده منسدحه بحضنه وتسولف له
ريان:غاده سولفي لي عن حياتج قبل كيف كانت
غاده:امم انا ماكنت لي حياه الا يوم شفتك بدت حياتي
ابتسم ريان:يلوموني بحبك
غاده حمرت خدودها
ريان:انا كنت تايه ياغاده وماعرفت طريجي الا من عرفتج
غاده:بحب ربي يخليك لي
ريان:ويخلك لي حبيبي شرايج نطلع نتغداء برا
غاده:اوك قلبي
ريان:اوكي قومي نتجهز
قامت غاده وجهزت وجهزت رشا وطلعو
>>>>>>>>>
بعد مرور اسبوعين
رشا ومشاري وعيالهم نفس ماهم
ساره وخالد وعيالهم نفس الشي بس الجديد رشا بنت غدو صارت هي ودحوم ولد ساره ربع واحباب__>
بدر وريم من احلى لاحلى
افنان وراكان اوضاعهم مو تمام وراكان للان زعلان وافنان تنام بغرفه واهو بغرفه
وكل ماجت افنان تكلمه مايرد عليها
زياد وملاك احلى كناري حب
لمى زادت اتصلات ميشو فيها
ومريم مشتاقه لدحوم موت بس لازم تصبر وماتكلمه
رغد علاقتها هي وسعود نفس ماهي صارت تطبخ لسعود
وطلعو ببيت لحالهم بدل الفندق
ومتى مابغاها سعود شالها غصب عنها واخذ اللي يبي منها
.....................
بالننندن
غيداء ودعت ولد عمها محمد وسافر
وعلاقتها مع سلطان من اسبوعين شبه منقطعه ماترد على اتصلاته وبالمعهد تكلمه برسميه
وهي مشتاقه له اشتاقت لمسكت يدينه اشتاقت له بكل مافيه بس تكابر
لبست وباست امها وشالت شنطتها
وراحت للمنحت
وشافت سلطان وشالت نظرها على طول ومشت وحطت اغراضها وجلست على منحتها وجلست تنحت وبداخلها كان ودها تصرخ تقوله:اشتقت لك
بس ماتقدر
سلطان:غيداء
غيداء بدون لاتناظره:نعم
سلطان:اشتقت لك
ارتجفت غيداء وحاولت تخفي رجفتها بس ماخفت على سلطان:تشتاق لك العافيه
سلطان:غيداء انا مسافر
وقفت غيداء نحت وجلست تضب اغراضها وسقطت دمعتها على يدها وجلست تسكر الشنطه بدون لاتناظره:توصل بالسلامه
ومشت مسك ايدها سلطان:غيداء رحميني
غيداء زين ماسكه نفسها لاتنفجر صياح:اتركني
تركها سلطان وطلعت تركض غيداء وسلطان لحقها بدون لاتحس وشافها من جلست بالحديقه وغطت وجهها بيدينها تكتم شهقاتها
ورفعت راسها لسماء وتبكي بحراره:آآه يارب احبه يارب ارحمني
سلطان كان يسمعها وقلبه يتقطع
ماقدر يسوي شي غير انه ياخذ نفسه ويروح الفندق وشال شنطته وراح المطار ساعه ونادو لركاب
ركب سلطان الطياره وضيقته ضيقه واعلنت الطائره عن اقلاعها متجهه لرياض
>>>>>>>>>
عند ريم وبدر
جالسين عند ام بدر
وساره وخالد جو
وام راشد وام ريان
ولمى وديوم
وريان وغدو وزياد وملوكه
ورشا ومشاري
بختصار الكل متجمعين وحتى رغد
وجالسين سوا البنات والشباب
والبنات طبعا متلثمات
وسوالف وضحك
التفت الكل على فتحت الباب والخطوات البطيئه
وقف الكل بفرح من شافو سلطان
رغد من شافته عجزت عن الكلام وصارت تبكي بصمت
ام بدر قربت لسلطان:جيت يانظر عيني
حضن سلطان امه وفرحان:ايه جيت يالغاليه
قربت ريم وحضنته وبتطير من الفرح:حبيبي سلطان اشتقت لك
سلطان:وانا اشتقت لك ياقلب سلطان
ابعدت ريم وناظرهم سلطان:الكل هنا فديتكم
قربو الكل وسلمو
بدر:محلو يادب
سلطان:هههه من يومي حلو
ريان:سلطان بالله ماعجبت بوحده شقراء هناك
غاده عطت ريان كوع وعض ارضه
والكل ضحكو
ام بدر:مطولين الوقفه
دخلو الكل وجلسو
وسلطان جلس قبال رغد بس مانتبه لها يناظر بالشباب وامه ويضحك
التفت والتقت عيونه بعيون رغد
وتوقفت الدنيا عنده
شاف العيون اللي عمره مابينساهم العيون اللي عشقهم
لحظات صمت وشوق اختلاج كل منهم
الكل يشوفون نظرات سلطان ورغد وسادهم الصمت
حس بنفسه سلطان وشال عيونه
ووقف:انا طالع ارتاح
الكل حسو فيه
طلع سلطان ومن شاف رغد رجعت جروحه اللي غيداء نسته اياهم
انسدح على سريره
ويفكر فيها كانت تبكي انا متاكد شفت عيونها غرقانه دموع
آآآه يارغد
انفتح الباب ورفع راسه وشاف ريم وساره دخلو عنده
جلس وببتسامه يخفي ضيقته:هلا
ريم:هلا فيك سلطوني
وجلست بجهه جنبه وساره بجهه
سلطان:شعندكن
ساره حضنته:اشتقت لك ياخوي
سلطان باس راسها:فديتك ياقلب اخوك
ريم:كح كح تراني اغار
سلطان وساره ضحكو
ريم ناظرت بالغرفه وكانت بكل مكان حط اسم رغد
وعلى المرايا كاتب رغد وسلطان
وتنهدت بضيق
ساره:سلطان
سلطان:لبيه
ساره:انت رديت هني خلاص ولا عاد بتسافر مره ثانيه
سلطان:مادري
ريم:ايه صح اخبار غيداء
ابتسم سلطان:بخير
ساره:وش غيداء منو هذي
ريم تغمز لها:زوجه سلطان
التفت سلطان لريم وقلبه يدق بقوه لهالكلمه
ساره شهقت ووقفت:سليطين تزوجت بلندن
سلطان وريم فقعو ضحك
سلطان:لا ياقلبي ريم تستهبل
ساره:اجل من غيداء
سلطان:رفيجتي
ساره:شنو نوع علاقتكم
سلطان بحيره:مادري
ريم ضحكت وبقلبها وربي حاسه انك حابها بس ماتبي تعترف
ساره:شلون ماتدري اجل من يدري
سلطان:ساره حبيبتي غيري هالسيره مو وقته
ساره:انزين وجلست
ريم همست لسلطان:طحت بحبها وماحد سما عليك
سلطان نغزها
ساره:وش تتساسرون فيه
ريم:ولاشي
دخل دحوم ولد ساره يبكي
وسحب ايد ساره وطلعت معاه بتشوف وش فيه
وريم وسلطان لحقوهم
ودحوم اشر على رشا اللي جالسه تلعب بسيارته وشد شعرها ورشا جلست تصرخ وتبكي
ساره شالت دحوم وعطته كف وجلس يبكي صرخت فيه وسكت
وريم شالت رشا تسكتها
وسلطان دخل غرفته
ومسك جواله واتصل بغيداء مقفل انقهر
وجلس يتقلب بفراشه ويفكر بغيداء
...........................
اما رغد
فاطلعت برا على طول وتشاهق
من شافت سلطان واهي مو قادره تمسك نفسها
اتصلت بسعود وهي تشاهق وقالت له يجي ياخذها
ربع ساعه ودق سعود وقال لها تطلع من جت تطلع نادتها ملاك:رغد
غطت وجهها رغد عشان ماتشوفها ملاك انها تبكي:هلا ملاك
ملاك:بتروحين
رغد:ايه سعود برا يالله باي
وطلعت قبل تسمع ردها
وركبت مع سعود واهي تشاهق بقوه
سعود خاف عليها
واول ماوصلو البيت
دخلت رغد وهي تبكي وتشاهق
دخل سعود وجلس جنبها:رغد حبيبتي شفيك
رغد حضنته وهي تبكي:سعود انا تعبانه
سعود انصدم اول مره تحضنه حضنها بقوه:سلامتك ياروح وحياه سعود
رغد:سعود انا عانيت كثير وتعبت ومافيني اتحمل اكثر
سعود:طيب ياقلبي انتي اهدي بس
وظلت رغد بنوبه بكاء لاتوصف
نامت بحضن سعود
ناظرها سعود :آآه يارغد ان شالله بعوضج عن كل الم وتعب تعبتيه
شالها وحطاها على السرير وحضنها ونام
>>>>>>>>>>
اما الباقيه
كل واحد رجع لبيته
>>>>>>>
راكان وافنان
اول مارجعو دخل راكان
وبدل لبس بجامه
نزل تحت
دخل المطبخ وشرب ماي
وطلع وصادف افنان بس مشى ولاكانه شافها
افنان مسكت ايده:راكان
راكان بجفاء:شبغيتي
افنان:ابي اكلمك شوي
راكان فك ايده:مابيننا كلام
ومشى
افنان جلست تصرخ بصوت عالي:هذي مو حاله حرام عليك اسبوعين ماتكلمني انت لازم تسمعني انت ليش جذيه ليش
نزل راكان على صراخها وشد ايدها:صوتك لايعلى
افنان بالم:راكان ايدي
شد على ايدها اكثر راكان:احسن يمكن تحسين باللي فيني
افنان:انا حاسه راكان انت بس اسمعني
راكان فك ايدها:اسمع شنو
افنان:راكان انا اخذت لحبوب لان مالنا كم شهر متروجين وماحبيت انه يصير حمل حبيت نستمتع بزواجنا واجلت فكره الحمل شوي
راكان بعصبيه:كان اخذتي رايي كان قلتي لي مو من وراي
افنان:ادري غلطت انا اسفه راكان وربي مابسوي شي من وراك توبه
ضحك راكان على كلمتها توبه وقرب لها وابتسم:اشتقت لك
افنان استحت وبهمس:وانا بعد
شالها راكان وطلع فيها على الدرج:احبج
دفنت راسها بصدره افنان
ودخلو الغرفه وسكرو الباب*_~

>>>>>>>>>
خلود وفيصل تعشو برا ورجعو البيت ونومت خلود تروك وانسدحت على صدر فيصل ونامت
>>>>>>>>
ميس نومت بنتها غلا
ودق طلال
وكالعاده ظلت تكلمه لين نامت
>>>>>>>
دحوم منسدح
ويفكر بمريم من شافها ببيت ام بدر آآه بس وش كثر مشتاق لها
حضن مخدتها ونام وصوره مريم ماغابت عن مخيلته
>>>>>>>
ديما وراشد
انسدحت ديما تحس بشويت تعب
وراشد انسدح جنبه:ياي سلطان متغير والله
ديما تذكرت رغد وبضيق:ايه
راشد:حبيبي تعبانه
ديما:شوي ياقلبي
باس راسها راشد وانسدح ونامو
>>>>>>>>>
بغرفه مريم ولمى
مريم منسدحه وسرحانه
لمى:مريومه
مريم:هلا
لمى:سلطان متغير صح
مريم:ايه نحفان ومحلو
لمى:شفتي نظراته لرغد ونظرات رغد له
مريم:ايه رحمت رغد كانت تبكي من شافته
لمى:هي رفست النعمه برجولها
مريم:حرام عليج انتي لي قاسيه
لمى:مو قاسيه لكنها من سافر سلطان وخطبها سعود باعت حب سلطان واختارت سعود
مريم:يمكن عندها اسباب
لمى:ماتوقع وحتى لو عندها اسباب فات الاوان
مريم:ايه والله
لمى:تصبحين على خير
مريم:وانتي من اهلو
>>>>>>
ام بدر فتحت الباب على سلطان وابتسمت من شافته نايم
سكرت الباب وراحت غرفتها
>>>>>>>>
خالد وساره
ساره نومت سلطان ودحوم
وراحت الغرفه انسدحت بحضن خالد
خالد:شتفكرين فيه
ساره:بسلطان
خالد:شفيه
ساره:متغيرصح
خالد:صح
ساره بتعب:ابي انام
ضحك خالد:انزين نامي يادلوعه
ساره باست صدره:حبيبي وبتدلع عليك
خالد رفع راسها وباس شفايفها
>>>>>>>>>>
ريان وغدو
غاده بالعله نومت رشا تبكي وتقول لامها تلمس شعرها لانه يعورها من شداه دحوم
راحت الغرفه
وانسدحت
ريان:نامت
غاده:اوف ايه جلده راسها تعورها وذبحتني صياح
ريان:ياقلبي انا
غاده:البزران مشكله
ريان:ايه
حضن ريان غاده وحست بغثيان
وقامت ركضت الحمام تستفرغ
ريان قام بخوف
غاده طلعت وهي ماسكه بطنها:آآه
ريان مسكها:شفيك غاده
غاده:ولاشي
قربها ريان لسرير وجلسها وانسدحت غاده
وانسدح جنبها ريان وحضنها ونام
>>>>>>>>>>>
بدر وريم
ريم اخذت دش وطلعت تغني ومروقه
بدر قام ومسك خصرها:عسى دوم المزاج كذا
ريم بدلع:بوجوك يادنيتي
بدر:آآه بس بشويش
باست رقبته ريم:أحبك
بدر ماتحمل شالها^__^
>>>>>>>>
مرو اسبوعين ثانين
الاوضاع نفس ماهي
رغد تحسنت علاقتها هي وسعود نوعا ما وحامل بشهر الاول
غاده كمان طلعت حامل بالشهر الاول
وفرحت سعود وريان ماقدر اوصفها
والباقيه نفس ماهم
>>>>>>
سلطان جالس بالحديقه ويتصل بغيداء من اسبوعين يتصل فيها بس ماترد
اتصل هالمره بس ماردت
ضاق صدره واحتلت تفكيره غيداء بالكامل
ريم وبدر كان جاين لهم وريم شافت سلطان بالحديقه راحت له وبدر دخل عند امه
ريم:هاي سلطوني
سلطان بضيق:هلا ريم
جلست جنبه ريم:كيفك قلبو
سلطان:ماشي الحال
ريم:شفيك متضايق
سلطان:ولاشي
ريم:اممم غيداء صح
ناظرها سلطان بسرعه:ماترد علي لي اسبوعين ماكلمتها وغير الاسبوعين اللي بلندن كانت شبه منقطعه
ريم:اشتقت لها
سلطان بحزن:كثير
ريم:بس انت غلطان بموقفك الاخير معاها
سلطان:ادري
ريم:طيب سافر لها ياسلطان لاتضيعها مثل غيرها
سلطان:اسافر لها
ريم مسكت ايده:ايه سافر لها سلطان عطى قلبك فرصه ثانيه وخله يدق من جديد
ابتسم سلطان وقام بسرعه
ريم:انتبه لروحك لاتسرع
سلطان:ان شالله
راح سلطان للمطار على طول
وحجز رحلته بكرا الصبح
ورجع البيت يغني وفرحان
وقال لاهله انه مسافر
ونشب له بدر
وامه ضاق صدرها بس اكتفي ويقول انه عنده شغل ضروري
>>>>>>>>>
عند رغد
جالسه تاكل هي وسعود
سعود:قلبي شرايك نطلع نتمشي
رغد ابتسمت له:اوك نطلع ليش لا
سعود:يالله اجل قومي تجهزي
قامت رغد لبست عباتها وطلعو يتمشون
>>>>>>
افنان وراكان
افنان حاطه فوطه حاره على بطنها
تحس بتعب
راكان قرب لها:فنو قومي اوديج المستشفي
افنان:لامايحتاج
راكان:شلون مايحتاج وجهج اصفر
افنان:راكان انا وسكتت
راكان:انتي شنو
افنان بخجل:حامل
طار راكان من الفرحه:عيدي شنو قلتي
افنان ابتسمت وجلست :حامل
شالها راكان جلس يدور فيها من فرحته وافنان تضحك وفرحانه نفسه
>>>>>>>
زياد وملاك
ملاك جالسه بغرفتها الخاصه وترسم دق الباب زياد
فزت وغطت رسمتها وفتحت الباب
دخل زياد:مشغوله
ملاك:لا خلصت
زياد:اممم اقدر اشوف لوحاتج
ملاك ارتبكت:هاه لا بعدين شوفهم
زياد:لا ابي اشوفهم الحين
ملاك حمر وجهها
وزياد قرب للوحات وشال الشراشف
وكانت كل الالواح ورسمات ملاك له
دق قلبه بقوه
وصار يناظر الرسمات
والتفت على ملاك وشافها مستحيه قرب لها ورفع راسها:لهدرجه تحبيني
ملاك ناظرته بسرعه:مجنون اذا ماتعرف للحين شكثر احبك
زياد:اعرف بس حبيت انج تطالعيني
ملاك استحت ابعدت وجات بتطلع
بس زياد سحبها و__^
>>>>>>>>>
عرف الكل بحمل افنان وطارو من الفرحه
>>>>>>>>
اضوئ ياشمس الفجر الجديد
اضوئ ببتدي معاك صفحه جديده
......................ببيت ام بدر
سلطان شال شنطته
وباس امه وبدير وريموه
وراح المطار ومن هناك اعلنت الطائره عن اقلاعها الى لندن
...................
نرجع بيت ام بدر
جالسه ريم وبدر وام بدر سوا يسولفون
دق جوال بدر
رد:هلا راكان
راكان:هلا بدير اخبارك
بدر:تمام وانت
راكان:عال العال
بدر:جعله دوم
راكان:تسلم اقول بدر سلطان سافر
بدر:ايه سافر
راكان:يوصل بالسلامه شرايك تجيب ريموه عند افنان ونطلع سوا لكوفي
بدر:اوك
راكان:انتظرك
قفل بدر وقال لريم بيوديها لافنان وافرحت
لبست عباتها وطلعو
اول ماوصلو
طلع راكان لبدر ودخلت ريم لافنان
ريم:فنو اشتقت لج
افنان تحضنها:يصمنو
وجلسو
افنان ناظرت ببطن ريم:ريم كانه طالع لج بطن
ريم:ايه جالسه اسوي رجيم من اسبوع بس ماراح بطني
افنان:يمكن انج حامل
ريم:هاه لاماتوقع
افنان:روحي سوي اختبار حمل منزلي
ريم قامت بتردد وصعدت فوق
وافنان جلست تنتظرها
طلعت ريم بزحكه:انا حامل
افنان:جد
ريم هزت راسها وحضنو بعض وهم فرحانين
جلسو سوالف ودخل بدر وراكان
افنان تغطت
بدر جلس جنب ريم ومسك ايدها
وراكان جلس جنب فنو
ريم حطت ايد بدر على بطنها وناظرها بدر على طول
ريم بفرح:انا حامل
بدر جلس يضحك من الفرح
راكان شهق:حامل
ريم ناظرته وهزت راسها
راكان:وش هالحاله يعني انتي وفنو ورغد وغاده تولدون سوا وربي حاله
بدر فقع ضحك:وربي صادق
افنان وريم كل وحده صفقت زوجها مع كتفه
بدر شال ريم ودار فيها:بس انا ريم قلبي غير
ريم باس خده ونزله بدر وقالها تلبس عباتها وطلع راحو بيتهم
طبعا الكل عرف بحمل ريم وفرحتهم فرحه
>>>>>>>>>>>>>















آخر مواضيعي

0 قصة قصيره _قصة الشكاك
0 حكم البراءه
0 العرق دساس
0 اللهم ارحم نفوس تتألم ولا تتكلم..
0 قصه غلا وتركي
0 فكر في تصرفاتك
0 قصة يتيم حفظ وصية والدتها فانجآه الله
0 قصه قصيره
0 قصه قصيره
0 تحميل رواية توأم ولكن أغراب في جامعة أمريكية كامله txt

توقيع : ريانة العود




..........
عرض البوم صور ريانة العود   رد مع اقتباس
إعلانات


قديم 10-19-2010   المشاركة رقم: 12
الكاتب

مَآيِشَبهُوِنيـَــے

*VIP*

 
الصورة الرمزية ريانة العود
المعلومات  
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 10094
المشاركات: 8,231
بمعدل : 3.37 يوميا
معدل تقييم المستوى: 19
نقاط التقييم: 409
ريانة العود is just really niceريانة العود is just really niceريانة العود is just really niceريانة العود is just really niceريانة العود is just really nice
الإتصال ريانة العود غير متواجد حالياً


كاتب الموضوع : ريانة العود المنتدى : قصص - قصص حب - قصص رومنسيه - روايات طويله - تحميل روايات
افتراضي رد: روايه نبض قلبي نبض لك ودمع عيني مانزل الا ببعدك بردي مايدفيه الا حضنك -كامله

بنروح لسلطان
وصل لندن وراح الفندق وشاف الساعهبالليل
تنهد واخذ دش ولبس وتعطر وطلع بيروح لبيت غيداء
وشاف ماجد وسلمو على بعض وراح سلطان لانه مستعجل
وطول ماهو يمشي قلبه يدق اكثر
امطرت لننننننندن
رفع راسه سلطان ومستانس على المطر
ركض واول ماوصل بيتها
جلس يصرخ بصوت عالي وينادي:غيييييييييداء
غييييييييييييييييييييييييييييداء
غيداء كانت جالسه مع امها وتسمع صوت يناديها ناظرت بالشباك وقالت لامها:تسمعين ماما في احد يناديني
ام غيداء ببتسامه غامضه:قومي شوفي منو
قامت غيداء وناظرت من الشباك وشهقت من شافت سلطان تحت يناديها وماعليه مظله تحت المطر
ناظرت بامها:سلطان
ام غيداء ببتسامه:روحي له
ركضت لغرفتها غيداء وطلعت مظلتها ونزلت لسلطان وطلعت له وقلبها يدق بقوه مشتاقه له موت
قربت لها وحطت عليه المظله:يامجنون انت ناوي تموت
سلطان:انا ميت بحبك
طاحت المظله من غيداء قرب لها سلطان ويحس برجفتها:احبك
زادت دقات قلب غيداء ونزلت دموعها مو مصدقه للأن تحس انها تحلم
حضنها سلطان وبفرح:اشتقت لج
وابعد ومسك وجهها بيدينه وبجراءه باس شفايفها وغيداء مستسلمه له
سلطان ناظرها وكلها تبللت ماي من المطر:غيداء تحبيني
غيداء حست بنفسها وحمر وجهها ونزلت راسها
رفع راسها سلطان وركز بعيونها:ابي اسمعها منج
غيداء بخجل:احبك
سلطان شالها وصار يركض فيها تحت المطر وهو فرحان
وغيداء تصرخ وتضحك من فرحتها
نزلها سلطان ومسك ايدها:تتزوجيني
غيداء بصدمه:هاه
سلطان:تتزوجيني
غيداء نزلت راسها
سلطان:غيداء انتي تبيني
رفعت راسها غيداء:اكيد ابيك
سلطان:اجل جوبيني تتزوجيني
غيداء بحياء:ايه بس امي
سلطان قاطعه:انا قلت لخالتي وقالت الله يسعدكم
ابتسمت غيداء وسلطان فهم ردها من ابتسامتها مسك ايدها وراحو ملكو
وبعدها راحو الفندق
دخلو وغيداء ترجف من البرد وملابسها كلها ماي
وسلطان نفسها
دخلت غرفه سلطان غيداء ودخل سلطان معاها
وظلت واقفه وشفايفها ترجف من البرد
قرب سلطان وحضنها:انا دفاج وو^__~
>>>>>>>
عند رشا ومشاري
رشا راحت مشغل
ومشاري منحاس برنا وناصر
نامت رنا
بس ناصر
مشاري بخاطره اوف ياهالولد يبي يغربلني شكله مو ناوي ينام يالبيه يارنو تنام بسرعه
وجلس ساعه يدور فيه
ومن نام رمى نفسه على السرير ويفكر لو اعرف بس رشا وين راحت وش هالمشوار المهم اللي يخليك تبلشيني بعيالك سكر عيونه وانفتح الباب
رفع راسه وفتح فمه وهو يشوف رشا قاصه شعرها طبقات ولفته على برا وصبغته اشقر وفستانها الابيض القصير
وذاب وقف:رشا
ابتسمت رشا واهي تحاول تتهرب من نظرته وتلتهى باي شي دخلت علقت عباتها ولفت الا مشاري وراها وبذوبان:شكلك بتجنيني اكثر
رشا حمرت خدودها وذاب مشاري اكثر وباس شفايفها
رشا بخجل:مشاري
مشاري:ياقلب مشاري
رشا تلعب بازاريره:ناصر ورنا تعبوك
مشاري وهو يبوس رقبتها ويشم ريحتها:ايه تعبوني كثير بس التعب راح من شفتك
رشا حضنته وبهمس:بروح بيت اهلي
مشاري ناظرها بتفصيل:الحين انسي
رشا:بس انا
ماعطاها فرصه مشاري شالها؟_؟
>>>>>>>>>>>
ببيت ابو راشد
لمى:مريم ابيج تمكيجيني وتصوريني بالفون
مريم:ليش ان شالله
لمى:برسلها لميشو
مريم:حلفي
لمى:والله
مريم:حلم ابليس بالجنه
لمى:ليش ان شالله
مريم:اقول اركدي بس
لمى:خطيبي برسل له صورتي وش فيها
مريم:فيها اني بقول لامي الحين عشان تعلمك شفيها
لمى:وانتي ليش صايره فتانه
مريم:خليني فتانه بس ماخليج تسوين الجنان اللي براسك
لمى:انزين فهمت انثبري
مريم:انزين تنزلين وياي السوق حق تجهيزي باقي شهرين بس
لمى:اكيد
مريم:يالله قومي
وقامو لبسو عبايتهم وطلعو مع السايق لسوق
>>>>>>>>
عند ريم
طفشانه قامت تتمشي بالحديقه وشريط حياتها يمر جدامه تتذكر شكثر عانت وتعبت واللي كان سبب لجروحها اهو سبب دواهم
حطت ايدها على بطنها وتفكر بولدها لجاء كيف بتكون حياتهم كيف بيملي عليهم البيت وشلون بتشيله وتلبسه وترضعه وتشم ريحته وتحس بشعور غريب
شعور انها راح تكون ام وبيكبر جدامها شوي شوي ولقال لها احلى كلمه ماما
وحست ببدر وهو يحضنها
ابتسمت له
بدر:شكنتي تفكرين فيه
ريم:فيك
بدر:وه بس من قداك يابدر ريم تفكر فيك
ريم باست دقنه:وعمري مابفكر الا فيك
بدر ابتسم وحضنها اكثر ودخلو البيت
>>>>>>>
افنان
جالسه وحاطه صحن فواكه بحضنه وتاكل وتتفرج
دخل راكان
وضحك:يالدبه بسج اكل
افنان وهي تاكل تفاح:راكان شسوي من حملت ونفسي انفتحت للاكل
راكان:هههه كولي ياقلبي بالعافيه
وجلس جنبها وجلسو سوالف
>>>>>>>
بلننندن
صحت من النوم غيداء
ناظرت بسلطان اللي نايم جمبها
حمرت خدودها
وتذكرت امس كيف كان ااحلى يوم بحياتها
قامت بخفه عشان لايحس فيها سلطان وشالت ملابسها اللي كلها ماي
وطلعت لها بجامه من بجامات سلطان
وراحت اخذت دش وسرحت شعرها وخلته مفتوح
وقربت لسلطان:سلطان
سلطان:..........
غيداء:سلطان حبيبي يالله قوم
سلطان فز بسرعه
غيداء وقفت على طول
سحبها سلطان:عيدي شقلتي
غيداء:شنو
سلطان:توج قلتي سلطان شنو
غيداء بدلع:حبيبي
سلطان انسدح على ظهره وتنهد تنهيده طويله
ابتسمت غيداء وطلعت
سلطان قام اخذ دش وطلع لبس وتعطر وطلع
شاف غيداء جالسه وتوه انتبه انها لابسه بجامته وفقع ضحك
التفتت غيداء :شفيك تضحك
سلطان:آآآه يابطني ليش لابسه بجامتي
غيداء جلست تضحك معاه:شسوي ملابسي مبلله
سلطان جلس جنبها وحط ايده وراء ظهرها وقربها اكثر وغيداء تناظره وسلطان يناظرها وانفاسهم مختلطه وعيونهم تحكي حبهم لبعض
باس شفايفها سلطان
وحط راسه على كتفها:غيداء انتي كل حياتي انتي راحتى وفرحتى انتي دواء لجروحي
غيداء باست خده واهو على كتفها وهمست باذنه:وانت نبضي وعمري مابكون فرحانه وسعيده بدونك
ابتسم سلطان:شرايج نروح لخالتي
غيداء:ايه والله اشتقت لماما كثير
سلطان قرب لها اكثر عشان يحرجها:وانا ماشتقتي لي
غيداء بخجل:سلطان
سلطان ضحك وقال:يالله نروح
غيداء:انا ماعندي لبس
سلطان راح الغرفه وفتح شنطته وطلع فستان عنابي قصير شوي وماسك مع ايشارب
وصندل
غيداء:سلطان هذا انت ييبهم لي
سلطان قرص خدها بخفه:ايه يالله بسرعه انطرج برا
طلع ولبست الفستان غيداء والايشارب والماسك والصندل وناظرت نفسها بالمرايا باقتناع وحطت شعرها الطويل على كتفها وطلعت لسلطان
وداخ من شافها
ابتسم لها ومسك ايدها وطلعو
>>>>>>>>
نروح لرغد
جالسه تتفرج على مجله
دق جوالها وكانت ملاك
ردت:هلا ملاك
ملاك:هلا رغوده كيفك عنوني
رغد:تمام ياقلبي وانتي
ملاك:تمام التمام بس دقيت اقولج باجر انا عزمت كل البنات يويلج ماتين
رغد:اوك جايه انشالله
ملاك:اوكي باي
رغد:باي
قفلت والتفتت على صوت فتحت الباب
دخل سعود ابتسمت وسعود رد لها الابتسامه ورمى نفسه على الكنبه جنبها:تعبان
رغد:سلامتك
سعود:وحشتيني
ناظرته وابتسمت له وجلست تقلب بالمجله
سعود حط راسه بحضنها
رغد:سعود
سعود:عنوني
رغد:باجر بروح لاختي
سعود:ليش
رغد:مسويه جمعت بنات وبروح انبسط شوي
سعود:انشالله
رغد:قوم سعود ارتاح داخل
سعود:لا برتاح عندج انا راحتي عندج
رغد:انا بروح وياك
ابتسم سعود ابتسامه جانبيه:يالله
قامت رغد وراحو غرفتهم
>>>>>>>>>>
نرجع لغيداء وسلطان بلندن
جالسين عند ام غيداء
غيداء جالسه جنب امها وحضنتها وهي فرحان وسلطان يشوفها فرحانه وفرحان
ام غيداء:سلطان اهلك لسه مادرو صح
سلطان:ايه ياخاله بس انا وغيداء مسافرين عقب اسبوع لرياض وبقولهم
ام غيداء:الله يوفقكم
غيداء:امين ماما برياض لردينا انتي بتسكنين ويانا
ام غيداء:هههه لا انا بروح عند خالتج
غيدااء:المهم ماماتي انا تكون معي بنفس الديره
سلطان ابتسم لها
وجلسو شوي عقبها طلعو تمشو وردو الفندق ونامو
>>>>>>>>
ببيت زياد
ملاك صحت واخذت دش ولبست تنوره جنز قصيره مره فوق الفخذ وبلوزه خضراء كات
سيور وصحت زياد
جلس زياد
وناظر بلبسها بتفصيل
وسكر عيونه وحركهم ورد فتحهم يحسب نفسه يحلم
ملاك ضحكت:شفيك
زياد وقف وقرب لها وملاك ترجع لورا وطلعت برا وزياد يقرب لها وملاك ترجع على وراء ومانتبهت لطاوله اللي وراها وكانت بتطيح عليها بس زياد سحبها لصدره وحاوطها بيدينه:اخير طحتي بيدي
ملاك تناظرها وقلبها يدق بسرعه:زياد وراي شغل
زياد رفع سير بلوزتها الخضراء اللي نزل وحس برجفت ملاك من لمس كتفها:ماحد قال لك تلبسين كذا والشغل يتاجل
ملاك:زياااااااااد
زياد باس شفايفها بقوه:يااحساس زياد
ملاك مستحيه ومنزله راسها:هدني
زياد:انزين ليش منزله راسج
ملاك:...................
زياد رفع راسها وصار يبوس وجهها بعدها تنهد:كافي حياء ملاك انا زياد زوجج مابيج تستحين مني اوك
ملاك بصوت خافت:اوك
زياد:عطيني اثبات انه اوك
ملاك ناظرته وقربت له اكثر وهمست باذنه:زياد احبك زياد انت روح ملاك ان قلت لك احبك وربي قليل حبي لك شي كبير شي ماقدر اوصفه احبك زياد مابي يجي يوم تتركني
زياد قلبه مع همساتها يدق بقوة وحس زياد انه بيطلع من صدره من كثر الدق مسك وجهها بيدينه:طول ماقلبي يدق عمري مابتركك ياكل هلي
ابتسمت ملاك وطلعت غمزاتها وباست زياد من شفايفه وانحاشت
زياد وقف مصنم بعدها ابتسم وراح يبدل عشان يطلع الشغل ومن جهز باس ملاك من خدها وطلع وجلست ملاك ترتب وتجهز لان البنات بيجونها العشاء
>>>>>>>>
عند رغد وسعود
سعود صحى ورغد باقي نايمه باس راسها وراح اخذ دش وطلع لبس وتعطر وقرب لرغد:رغودتي
رغد:همم
سعود:يالله قومي بسج نوم
فتحت عين رغد وناظرته:انت رايح الدوام
سعود:اية
رغد سكرت عينها واشرت بيدها:اوك باي انا بكمل نوم
ضحك سعود عليها
وقرب وباس شفايفها بخفه ورغد فتحت عيونها على طول
ابتسم سعود وغمز لها وطلع
رغد ظلت تناظر نفس المكان فتره وحطت ايدها على شفايفها وضحكت وغطت نفسها باللحاف وهي تقول:وربي مجنون
>>>>>>>>>>>
مريم ولمى
جالسات يتهاوشون على البس
مريم بصراخ:لمى هاتي بنطلوني
لمى:ماهو عندي
ضربتها مريم بالمخده :ياجذابه اللي بيدج شنو
لمى كاتمه ضحكتها:هذا مالي مريم عصبت:تر وربي مو بصالحج لو مايبتيه
لمى:يمامي خوفتيني
سحبت مريم شعر لمى ولمى جلست تصرخ:هدي شعري
مريم تشد شعرها اكثر:مابهده
قامت لمى وشدت شعر مريم وكل وحده تشد شعر الثانيه وصراخ
دخلت ام ريان وشافتهن وتفاجات وقرب وفكتهم:شفيكم انتم جنيتو
مريم مسكت شعرها وتحس جلده شعرها انشلعت
لمى رمت البنطلون بوجه مريم عقب: اللي صار يويلج تحجيني
وطلعت
ام ريان ناظرت بمريم:ممكن افهم شسالفتكم
مريم:ولاشي يمه
ام ريان بعصبيه:براحتكم وطلعت تنهدت مريم وقامت تجهز نفسها
اما لمى دخلت غرفه ريم ورمت نفسها على السرير وجلست تبكي
هي كانت تستهبل على مريم حبت تجاكرها شوي وماتوقعت مريم تمد ايدها عليها وتجر شعرها مسحت دموعها وقامت لبست وجهزت ونزلت عند امها وخالتها وهي متضايقه
>>>>>>>>
ورغد لبست وتجهزت وراحت مع سعود اللي وصلها وراح
دخلت عند اختها
وجلسو سوالف
>>>>>>
ببيت فيصل
تجهزت خلود وجهزت تروك
وميس تجهزت وجهزت غلاوي
وراحو مع السايق لبيت ملاك
>>>>>>
ببيت مشاري رشا تجهزت
وجهزت رنو ونصور
ووصلها مشاري بيت ملاك
>>>>>>
ببيت راكان
تجهزت فنو وراحت بيت ملوكه
وصلها راكان وراح
وبدر وصل ريم وراح نفس الشي
>>>>>>
ببيت ابو راشد
طلعت لمى مع ديما وراشد وراحو كالباقية لملوك
مريم نزلت من فوق:ماما وين لمو
ام ريان:راحت مع ديما
مريم:وانا
ام ريان:السايق عندج
مريم طلعت واهي متضايقه وعرفت ان لمو زعلانه وزعلانه حيل بعد
من وصلت نزلت وكانت غدو توها نازله هو ورشا ودخلو سوا
ومريم:نظرت بلمى وصدت عنها لمى
وجلست جنب ميس
ملاك جابت الحلا هي ورغيده وجلسو يتقهون وسوالف
خلود تلعب تروك وساهيه عنهم
لمى:خلودوه
خلود:هلا
لمى:اشوفج بس تلعبين هالفصعون وسفهتنا
خلود تبوس خدود تروك:فديته
ميس:ايه والله رجاء لاتقولين عن زوج بنتي فصعون
لمى:هههه مو لله تدافعين عنه عشان ياخذ بنتك
ميس تغمز للمى:استري علينا
ضحكو البنات
وقربت افنان من ريم:شفيهم مريم ولمى
ريم:شكلهم متهاوشين
واندق الباب فتحت الباب ملاك وكانت ساره
دخلت وكملت الجلسه
وجلسو سوالف وضحك
بعدها تعشو
ورجعو ضحك
وجلس تركي يبكي
وميس نفس الشي
خلود ناظرت بميس وميس نفس الشي وضحكو وشالو عيالهم
وبكت رنو وناصر
وجلسو يضحكون الكل
افنان حطت ايدها على بطنها:اشوا انا حبيب ئلبي نايم
مريم:بكرا يصحى ويطلع جنونج
افنان:لاان شالله
وسمعو صياح دحوم ورشا
قامو غاده وساره وشافوهم يتهاوشون وبنفس الوقت يبكون وشالوهم وجلسو تسكيت بهالبزران
وملاك ورغد ومريم وريم ولمى وافنان بس يناظرونهم
فجاه ديما مسكت بطنها وناظرت بملاك:ملاك انا بولد
كل البنات خافو ومايدرون شيسون
اتصلت رشا بمشاري
جاء مشاري بسرعه ولبسو عبايتهم ولبسو ديما عباتها وحركو للمستشفي
واول ماوصلو البنات ماسكين ديما وديما ماسكه بطنها وحطوها على كرسي واول ماخذها الممرضات مسكت ايد ريم:كلمي راشد قوليله
ريم:انشالله
دخلو ديما واتصلت ريم براشد:الو
ريم:راشد ديما بتولد
راشد:وشو انتم ببيت زياد انا جاي وقفل قبل يسمعها
ريم رجعت تتصل وتتصل ولايرد بالاخير رد:ريم افتحو الباب انا وصلت
ريم:احنا بالمستشفي
راشد بصراخ:ياغبيه ليش ماتكلمتي من الاول
ريم حز بخاطرها كلمه غبيه لانه هو اللي ماعطاها فرصه:احنا بمستشفي:.................
راشد قفل وعشر دقايق وهو بالمستشفي
راشد:وينها وش صار عليها
مشاري:بالغرفه الولاده للحين
جلس راشد وماسك راسه خايف عليها
خلود شافت فيصل جالس يتكلم مع ممرضه ومبتسم انقهرت وولعت الغيره عندها
وريم اتصلت بافنان عشان يتطمنون على عيالهم
والباقين جالسين ينتظرون طلعه الدكتور
اربع ساعات وراشد على اعصابه ورايح جاي
طلع الدكتور وراح له راشد بسرعه
الدكتور:مبروك جاتك بنوته زي القمر
راشد:دكتور زوجتي بخير
الدكتور:ايوه الحمدالله
راشد فرح ومشاري حضنه:مبروك تتربي بعزكم
راشد:يبارك فيك
ناظر راشد بريم ليش ماباركت له
وقفت ريم:مبروك ومشت
راشد يناظرها مستغرب
وطلعو ديما وحطوها بغرفه خاصه
دخلو البنات وكلهم نطو على ديما يبوسونها ويباركون لها
دخل راشد وجلس جنبه:حمدالله على سلامتك
ديما بتعب:الله يسلمك راشد شفت بنتنا
راشد:لا الحين بيجيبونها
لمى وقفت:احنا نستاذن
وقفت مريم معاها
ومن جو بيطلعون دخلت الممرضه وشايله بنت ديوم وطارت قلوبهم ودخلو من جديد
ديما شالت بنتها ونزلت دموعها وهي فرحانه:بنتي
راشد ناظرها وحس بفرحتها كاأم لان هي مو اقل منها
خلود وريم ورغيده وملوك ولمى ومريم وساره ورشا وميس قربو ويبوسونها وفرحنين فيها
ديما:رشودي شنسميها
راشد :جود
رشا:خطير الاسم
ديما:اكيد لان حبيبي اختاره
راشد قرب لها وباسها

>>>>>>>
ببيت ام بدر
اندق الجرس
ام بدر نزلت من فوق
وفتحت الباب
وبفرح:سلطان
سلطان:ياعيونه وحضن امه
ام بدر:وحشتني ياقلب امك
سلطان:وانتي اكثر يايمه
سحب سلطان ايد غيداء
ام بدر منصدمه وتناظر البنت اللي ماسكها سلطان
سلطان:يمه هذي زوجتي
ام بدر بصدمه:زوجتك
سلطان خاف على امه مسكها:خليني افهمك يمه
ام بدر:شافهم
ناظر سلطان بغيداء ودخل امه وجلسو جلس سلطان جنب امه وجلس يفهمها السالفه كلها
ام بدر بعتب:مهما بررت اللي سويته غلط
سلطان:اسف يمه بس يمه احبها
سحبت اذنه ام بدر:استح
وناظرت بغيداء وببتسامه:اخبارك يابنتي
غيداء:بخير ياخالتي
ام بدر:قربي جنبي
غيداء جلست جنب ام بدر
سلطان همس لامه:تجنن يمه صح
عطته امه كوع وجلس يضحك
وجلسو يسولفون شوي
بعدها طلعو غرفتهم
ام بدر صحيح زعلت انه تزوج بدون لايقولهم بس فرحت انه نسي رغد وحب من جديد
سلطان فتح غرفته
وجلس يناظرها
دخلت بعده غيداء وجلست تناظر غرفته اللي بكل مكان اسم رغد موجود فيه
على لابه وجدار غرفته
ودولابه
ومرايته كاتب اسمه واسمها وبدون شعور نزلت دمعتها ومسحتها عشان لايحس سلطان وبخاطرها:لهدرجه تحبها ياسلطان
التفت سلطان لغيداء وحس انها فيها شي
طلع فاين وحط مزيل ومسح اللي كاتبه على مرايته
وشال اسمها من على الاب
ومن على الدولاب
ومسح اللي على الجدار
غيداء دخلت التوليت
سلطان جلس على السرير ولمح سلسال بالارض
نزل وشاله وجلس يناظره
وتذكر هالسلسال من رغد عطته اياه بالمزرعه بملكه زياد وملاك
رغد:سلطان سكر عيونك
سلطان:طيب وسكر عيونه ورجع فتحهم
رغد بضحكه:لا غشاش سكر عيونك
سلطان:هههه طيب وسكر عيونه
وحس برغد وهي تلبسه شي
رغد:افتح عيونك يالله
سلطان فتح عنونه وشاف سلسال برقبته لبسته اياه رغد قلب
رغد:هذا قلبي ملكك ولابيملكه احد غيرك
سلطان حضنها بحب:وانا قلبي ماحد بيملكه غيرك
ورجع للواقع ومسح دموعها
وماقدر يجلس
طلع ركب سيارته وحرك لشرقيه
>>>>>>>
بالمستشفي
الكل رجع لبيته
والكل عرف بولده ديما وفرحو
وراشد جلس عند زوجته
>>>>>>>
سلطان
وصل البحر نزل وصار يمشي وهموم الدنيا فيه
وقف وهو يناظر البحر ويتكلم كانه ينتظر رده
ليش الدنيا جذي ليش انا حظي جذيه احبها يارب انت عالم اني احبها بس ليش تزوجت غيري انا كنت ابي ارجع عشانها بس تاخرت
وجلس على رجوله تاخرت كثير
راحت رغد مني راحت واخذت قلبي وياها
وجلس يبكي وباس السلسال وضمه لصدره
وجلس ساعه بهالحاله
بعدها وقف وتذكر غيداء آآه انا صحيح احبك ياغيداء لكن لقارنت حبك بحب رغد
حب رغد اكثر حب رغد يصعد فوق
تنهد بضيق ورجع البيت
صعد غرفته شاف غيداء نايمه
بدل ولبس بجامه وانسدح جنبها ونام
>>>>>>>
وبعد مرور شهرين
الكل عرف بزواج سلطان بالبدايه انصدمو بس بالاخير فرحو
وصارت غيداء مع البنات حيل علاقتهم
رغد انصددمت من سمعت بخبر زواجه بس بالاخير قالت:الله يسعده وسلطان لازم ينساها ويكمل حياته
>>>>>>>>
اليووم شنو بنات
اممم
زواج ميس &طلال ودحوم &مريم
مريم رافضه تتجهز وحاولو فيها رافضه
افنان:لمى روحي انتي كلميها
لمى:انا مالي دخل تجهزت تجهزت ماتجهزت مشكلتها
ام ريان:لمى بس حركاتك البايخه وكافي زعل لكم شهرين مو مكلمين بعض اليوم زواج اختج انسي زعلج
لمى خنقتها عبرتها وقمت دخلت عند مريم
مريم نظرتها:لمى
لمى:ليش ماتبين تجهزين
مريم:لانج زعلانه مني
لمى:مو مهم قومي تجهزي اليوم زواجج ومبروك مقدما وجت بتمشي
نادتها مريم:لمى
وقفت لمى
قربت مريم منها:انا اسفه لمى لي شهرين تعبانه وربي تعبانه
انا ماتحمل زعلج مني اسفه لمى
وحضنتها
لمى حضنتها: دبه والله اشتقت لج
مريم مسحت دموعها وباست خد لمى:وانا بعد اشتقت لج
لمى:فديتج يالله تجهزي
مريم:من عيوني
وطلعت لمى شاقه الزحكه والكل عرفو انها تصالحت هي ومريم
>>>>>>>
الكل تجهز وراحو القاعه
واستقبال الضيوف
والرقص والحاله
وكل وحده من البنات تقول انا احلى
والشباب كل واحد مرسم والعطر لاخر القاعه واصل هع
............
بغرفه عروستنا
ميس تناظر نفسها بفستانها
ومكياجها
دخلت لمى:بيروح ملح طلال
ميس استحت:مو لهدرجه
مريم:لمى وانا دحومتي يروح سكر
ميس+لمى=^_^
دخلت افنان وريم
ريم:واي تهبلون الله يحميكم ويسعدكم
البنات:امين
افنان:لمى خلود وملاك يبونج تحت
لمى:تيب وطلعت
دخلت ام ريان وام فيصل عند بناتهم
ام ريان:زفتكم الحين
ميس+مريم زادت دقات قلوبهم
ام فيصل:زفتج يامريم انتي اول
مريم اخذت نفس ووقفت
وانزفت مريم على انغام كلاسيكيه
وجلست والبنات يبوسونها ويباركون لها
هي دقائق ودخل دحوم>>يالبية رحت جلي عنده__>
باس مريم عبدالرحمن وطاير من الفرحه:مبروك
مريم بخجل:يبارك فيك
وجلسو دخل زياد وريان
وجلسو يرقصون قربت غاده بلثمتها وجلست ترقص هي وريان وعيونهم متعلقه ببعض
والبنات انجنو عليهم
بعدها طلعو وانزفو دحوم ومريوم
وسلمت مريم على اهلها وطلعت
وراحو الفندق
>>>>>>>
وجات زفه ميس
انزفت ميس والبنات باركو لها
دخل طلال وبحب:مبروك ياروحي
ميس بصوت خافت:يبارك فيك
رفع راسها طلال وباس شفايفها
وميس ميته حياء وهي تسمع صراخ البنات وتصفيرهم
ودخل فيصل وبارك لهم ووصى طلال على ميس وطلع
بعدها انزفو طلال وميس
وسلمت ميس على اهلها والبنات وطلع مع طلال للفندق
>>>>>>>>
بالقاعه
غيداء جالسه تكلم سلطان:حبيبي شوي اجيك بس بشوف خالتي
سلطان:اوك منتظرك
............ بجهه ثانيه
رغد راحت تجيب سلطان الصغير من برا
طلعت وشافته جالس يلعب:سلطان
التفت سلطان ومسكت رغد ايد سلطان الصغير وانتبهت لشخص اللي واقف
رفعت نظرها
وشافت حبيبها قدامها
وسلطان ماقدر يشيل عيونه عنها
ورغد ماقدرت تتحرك
ناظر سلطان ببطنها
وبهمس:حامل
رغد نزلت دموعها وبهمس:سلطان
سلطان نسى نفسه نسي غيداء:قلبه
رغد مسحت دموعها:مبروك الزواج
سلطان مو قادر خلاص يحبها مايقدر يعشقها اهي دقات قلبه:ليش تركتيني
رغد بعبره:انت قلت انسيني
سلطان:لاني مجنون
رغد:غيداء وايد طيبه وتستاهل الحب منك ربي يسعدكم
ولفت
سلطان:بس انا احبج انتي حبج يفوق حب غيداء
راحت تركض رغد وتركت سلطان ودخلت داخل وتشاهق وتبكي بحراره
وسلطان طلع من القاعه كلها
اتصلت فيه غيداء بس قفل جواله ولا رد
ورغد اتصلت بسعود ورجعت البيت
ودخلت الغرفه
وجلست تبكي لين نامت
>>>>>>>>
والكل بعد العشاء رجعو لبيوتهم
>>>>>>
بالفندق عند مريم ودحوم
اخذت دش ولبست بجامه حرير حمراء وطلعت لعبدالرحمن
وذاب من شافها
جلست جنبه مريم وقلبها يدق بسرعه ابتسمت له
عبدالرحمن قربها له وصار يشم ريحتها وبهمس:احبك
ارتجفت مريم وحمر وجهها
عبدالرحمن ابتسم ومد لها العصير وجلسو ياكلون مريم طبعا ماكلت الا سلطه
ومريم قامت ومشت وماحست الا بعبدالرحمن شالها وبفرح:انتي ملكي
مريم:انا كلي لك وملكك
جلس يدور فيها ومريم متمسكه فيه وتضحك
دخلو الغرفه
وقفلو الباب وخلو المفتاح على الباب عشان لاشوفهم_+
>>>>>>>
عند ميس وطلال
ميس لبست قميص نوم ابيض وشعرها رفعته بمسكه
دخل طلال عندها وقلبه يدق بقوه
قرب لها ومسك خصرها:ميسي
ميس بخجل:قلب ميسك
طلال:للحين احس اني بحلم ومو مصدق
ميس ضحكت وبدلع:تحب اقرصك عشان تصدق
طلال:ياليت
قرصته ميس بقوه وحمر خده مكان القرصه
طلال:آآه يانذله
ميس بعدت عنه وهي تضحك
وطلال قرب لها وجات بتنحاش ومسكها طلال:وين ياحلوه
ميس وهي تضحك:طلال
طلال قربها لها اكثر ويحس بانفاسها:عيونه
استحت ميس
باس شفايفها طلال وشالها حطاها على السرير وقرب لها
وانا شفتهم نسو الباب مفتوح طلعت وقفلته^__^

>>>>>>>>
عند سلطان رجع البيت
وشاف غيداء تحط شنطها بالسياره
استغراب:غيداء شفيك
ناظرته غيداء وعيونها حمر وباين انها كانت تبكي وراحت فوق
لحقها سلطان وشافها تطلع شنطتها الباقية
مسك ايدها:حبيبتي شفيك
غيداء نزلت دموعها وسكرت عيونها:طلقني
سلطان بصدمه:كيف
غيداء تحاول تمسك نفسها:طلقني
سلطان:غيداء تكلمي شصاير انا مزعلج بشي
غيداء:انت احلى شي بحياتي بس من اليوم انت برا حياتي
وطلعت وتسمعه يناديها
وركبت مع السايق وقالت له يحرك بسرعه
وراحت بيت خالتها
دخلت وحضنتها امها وجلست تبكي بحراره
ام غيداء:غيداء شفيك صاير شي بينك انتي وسلطان
غيداء بشهاق:يحبها ياماما يحبها
ام غيداء:منهي
غيداء اهى اهى ماما انا تعبانه
ام غيداء:اهدي ياقلب امك اهدي
وظلت غيداء بحاله بكاء لاتوصف
>>>>>>>
اما سلطان
جلس بغرفه بحاله صدمه وكلمه غيداء تتردد باذنه:طلقني
وماهو عارف ايش السبب
خاف تكون شافته او سمعته من كلم رغد
تنهد بضيق وانسدح وظل طول الليل يفكر
>>>>>>>>
في الصباح
مريم وميس
ودعو اهلهم وسافرو شهر العسل
>>>>>>
سلطان اتصل بريم وقالها تحاول تعرف غيداء شفيها
وقالها عن بيت خاله غيداء
وبدر وصلها
دخلت ريم وسلمت على ام غيداء:اخبارك ياخالتي
ام غيداء بخير تسلمين
ريم:اممم خالتي غيداء وين
ام غيداء:فوق بالغرفه ومن امس بس تبكي
ريم:انا بطلع اشوفها
ام غيداء:تفضلي يابنتي
طلعت ريم لغيداء وصادفت خاله غيداء سلمت عليها ريم وراحت لغيداء ودقت الباب
غيداء:ادخلي ماما
دخلت ريم وشافت غيداء وقفه عند الشباك:انا ريم
التفت غيداء وابتسمت:اهلين
قربت غيداء لريم وباستها وجلسو وسولفو شوي
غيداء:سلطان ارسلج لي صح
ريم:انا مابقص عليج ايه
غيداء:اللي بيننا انتهى
ريم:انزين ليش شصار
غيداء نزلت دمعته:اقولج بس ماتقولين لسلطان
ريم:طيب
غيداء قالت لها كل شي شافته بالقاعه بين سلطان ورغد
ريم:ايش
رغد ببكاء:سلطان يحبها وانا مابقدر اجلس مع واحد قلبه مو معاي
ريم:طيب حبيبتي انتي بس اهدي
غيداء مسكت ايدين ريم وعيونها غرقانه دموع:ريم انا حامل
ريم بفرح:جد مبروك سلطان اكيد بيفرح
غيداء:بس انا مابيه يدري
ريم:بس مايصير
غيداء:بليز ريم انا ماقلت الا لج
بليز مابي احد يعرف
ريم:براحتج وارتاحي الحين وانا بتواصل معاج كل يوم
غيداء :ان شالله
وباسته ريم وطلعت
وانسدحت غيداء وايدها على بطنها ونامت
>>>>>>>>
اما ريم راحت البيت
واتصلت بسلطان
سلطان:هلا ريم
ريم:ليش سويت جذية ياسلطان
سلطان:شسويت
ريم:ليش تخون غيداء
سلطان:انا خنتها
ريم :اية خنتها اجل وقفتك وكلامك لرغد بالقاعه شتسميه
سلطان بضيق:كنت حاس انه هذا السبب بس انا ياريم
ريم:مع السلامه وقفلت بوجهه
>>>>>>
سلطان جلس متضايق
واتصل بغيداء جوالها مقفل
ارسل لها
.......................
::حبيبي في غيابك ::
::كل هالدنيا غياب::
::في غيابك كل ::
::هالعالم سراب::
......................
بعد مرور ست شهور
احوال ابطالي
ريم وبدر اوضاعهم نفس ماهي حلوه وريم بشهرها الثامن
افنان وراكان نفس الشي
وفنو حامل كمان بالثامن
وريان وغدو اوضاعهم عسل
وغدو مثل فنو وريم بالثامن
وزياد وملوكه اوضاعهم
وه بث وملاك حامل توها بالثاني
ورشا ومشاري
يجنون بس رنا وناصر مغربلينهم شوي
ساره وخالد
ماحد مغربل ساره الا دحوم والا سلطان عاقل^__^
راشد وديوم
مره منجنين على بنتهم ويوم تكون على ديما طول اليوم تلبسها وترضعها وتنومها
ويوم على راشد
ميس وطلال عيشين بحب وسعاده مع غلاوي
وفيصل وخلود
عايشين براحه وفرحانين بتروك اللي صار يحبي ولا قادرين يمسكونه
عبدالرحمن ومريم
احلى كتاكيت وحبهم ماقدر اوصفه
رغد وسعود
رغد بشهرها الثامن واوضاعهم عاديه حيل ورغد تنتظر بس تولد وتطلب الطلاق
سلطان وغيداء
غيداء رافضه ترجع لسلطان ورافضه كل اتصالاتها
وحامل بالشهر السابع ولااحد يدري بحملها الا امها وخالتها وريم
................
بنروح لعروستنا لمى
لان زواجها اليوم
بالقاعه الكل جالسين عند لمو
مريم تناظرهم:زواجج يالمى بوقت الحوامل
لمى:ياخوفي يولدون بزواجي
افنان وايدها على بطنها:آآه والبنات خافو
وقفت ريم وقربت لافنان بعدين مسكت بطنها:آآآه شكلي بولد
واختبصو البنات
لمى:وجع بعيونكن مالقيتو تولدون الا بزواجي
افنان وريم جلسو يضحكون والبنات؟؟؟
بعدها عرفو انها حركه منهم وجلسو يضحكون
بعدها دخلت ام ريان وباست بنتها وقالت لها ان زفتها الحين
وجلست تناظر نفسها وابتسمت بتوتر
وانزفت على موسيقي هادية
والبنات حولها
وفرحتها لاتوصف
قالو ان مشعل بيدخل وتغطو البنات
دخل مشعل ورفعت راسها لمى وشافت حبيبها وزواجها الحين وقلبها يدق بقوه
مشعل باس راسها وبهمس:مبروح ياحياتي
لمى:يبارك فيك
مشعل ماقدر يشيل عيونه عنها
وقلبه يدق بقوة
ام ريان وصت مشعل على لمى
وجلسو شوي
بعدها انزفو
وسلمت على اهلها وطلعت مع مشعل الفندق
>>>>>>
بالقاعه بعد العشاء الكل راحو لبيتهم
ام ريان كان باين عليها الضيق
ام راشد جلست جنب اختها:شفيك ياام ريان من رجعنا من القاعه وانتي مو على بعضك
ام ريان:عيالي كلهم راحو وخلوني
ام راشد:وين راحو وخلوك هم تزوجو وحمدالله هم بنفس الديره ساكنين
ام ريان بضيق:اية
ام راشد:الله يسعدهم
ام ريان:امين
وطلعو فوق عشان يرتاحون
>>>>>>>
رغد حست بالم
وماقدرت تتحمل اخذها سعود للمستشفي ودخلوها ولاده
>>>>>>
بالفندق عند عروستنا
لبست بجامه برموده عليه رسومات
دخل مشعل وانصدم ببجامتها وضحك
لمى نظرته بنص عين:شيضحك
مشعل:وش هالبجامه
لمى ناظرت بجامتها:ليش شفيها
مشعل:ولاشي بس اول مره اشوف عروس يوم زواجها تلبس هالبجامه
لمى:ليش ماتلبس الا تلبس وانا لبستها لنفسي
مشعل:لنفسك اجل
لمى:ايه
مشعل قرب لها وحست بخوف وقفت بنص السرير
مشعل وقف قدامه
لمى بتوتر:انا بنام وجات بتنزل من على السرير
مسكها مشعل وقربها:لسه بدري على النوم
لمى ابعدته وانزلت عن السرير:انا بنام لاني تعبانه وبكرا خير
مشعل كاتم ضحكته على هبالها وتوترها الواضح
لمى طلعت مخده وشرشف ومدتهم لمشعل:هذا لك عشان تنام برا
مشعل:لاوالله مابنام برا وانسدح على السرير:انا بنام هنا وانتي بتنامين برا كيفك
لمى انقهرت منه وطلعت برا تنام
جلس مشعل وبس يضحك:متزوج طفله انا هههههههه
دخلت لمى:مين الطفله
مشعل قام وقرب لها:امدك سمعتي
لمى:قول مشالله لاتحسدني
مشعل مسك خصرها وقربها وارتجفت لمى:مشعل اتركني
مشعل ببتسامه جانبيه:انتي رجعتي لي بنفسك ماجيتك انا
لمى:انا
مشعل ماعطاها فرصه شالها وو^__
>>>>>>
الصباح
الكل عرفو بولاده رغد
وباركو لها
وفرحو
جابت ولد>>سمته سلطان...
...............
نروح لغاده
من رجعت من رغد
وتحس بالم فضيع
ريان جلس جنبها:شفيك
غاده:ولاشي
ريان:حبيبتي اوديك المستشفي
غاده ماقدرت تتحمل:ريان ودني المستشفي بسرعه
ريان قام بسرعه وساندها لسياره ودخلوها ولاده على طول
وجلس ريان ينتظر رفع راسه شاف بدر وراكان
راح لهم
راكان:اووه ريان لاتقول ان غاده بتولد
ريان:هههه الا ليش ليكون انتو بعد
راكان وبدر فقعو ضحك:ايه
ريان ضحك
وجلسو سوا ينتظر طلعه الدكتور
>>>>>>
ببيت ابو راشد
ام راشد:ياربي بسرعه يام ريان بنتي بالمستشفي
ام ريان:صبرك ياام راشد حتى انا بنتي ومره ولدي بالمستشفي
ريان
ام راشد:مو قتين ولدتهم بيوم واحد
ام ريان:ههههه اي والله يالله مشينا
ام راشد:يالله وركبو مع ابو راشد وراحو المستشفي
>>>>>
ببيت رشا ومشاري
رشا:مشاري يالله تاخرنا
مشاري:شفيك مستعجله
رشا:اختي وبنت خالتي وصديقتي بالمستشفي يالله بسرعه
مشاري:يالله لاتزعجينا
رشا ابتسمت وطلعو
>>>>>>
ببيت ام بدر
مرت ساره لامها وراحو سو للمستشفي
>>>>>
طبعا الجميع على اعصابهم
ومرت اكثر من ساعه وماطلع دكتور
وراكان وبدر وريان
على اعصابهم ورايحين جايين بالمستشفي
طلعت دكتوره
ركضو كلهم
الدكتوره:مين فيكم بدر ال......
بدر.انا دكتوره
الدكتوره:مبروك جتك بنوته
بدر حضن راكان وريان بفرح
ريان:وانا زوجتي دكتوره
الدكتوره:باقي ماخلصت ولادتها
راكان سكت لانه عارف ان افنان نفس الشي
شوي طلعت الدكتوره
راكان وريان فز
الدكتوره:مبروك ريان جالك ولد
ريان طار من الفرح
راكان حس بخوف على افنان:دكتوره زوجتي انا بخير
الدكتور:ولادتها صعبه وبندخلها العمليات
الكل حسو بخوف على افنان
راكان:دكتوره الطفل مو مهم
زوجتي اهم
الدكتوره:دعواتكم وراحت
والكل بحاله خوف
وجلسو
اربع ساعات زياده
راكان ماقدر
ودخل غرفه العمليات
الممرضات
طلعوه
راكان:بليز ابي اطمن على زوجتي
الممرضه:انتظر هنا
وراحت
طلعت الدكتوره
الكل وقف
قرب راكان لدكتوره بخوف
الدكتوره:مبروك جالك بنت
راكان:دكتوره زوجتي بخير
الدكتوره:ايه بخير
راكان تنهد براحه
والكل باركو لهم وشوي طلعو زوجاتهم وودهم غرفهم
بدر دخل عند ريم
وباسها والكل احضنوها وباركو لها وجالس بدر عندها
وريان راح عند غدو وحضنها وفرحان فيها
ودخلو الكل عندها وباركو لها
وشوي دخلت الممرضه ولدهم وانجنو عليها
ام راكان دخل عند افنان النايمه
وباس راسها ومسك ايدها:حمدالله انك بخير وجلس عندها
>>>>>>>>
ومر اسبوعين
والاوضاع عند ابطالي جميله جدا
بستثناء سلطان وغيداء
اللي اوضاعهمنفس ماهي
بدر وريم سمو بنتهم هديل
وراكان وافنان اماني
وريان وغدو سمو ولدهم عادل
ورغد جالسه ببيت مشاري وطلبت الطلاق من سعود ورفض وهي رفضت ترجع له
..........
حبيبي قربت لحظه فراقك
حبيبي بترك الدنيا واسافر
خايفه من لحظه فراقك
حبيتك من عرفتك وبتركك وانا احبك...........
بعد مرور شهرين
عند غيداء بالمستشفي تولد
واتصلت ريم بسلطان
وجاء للمستشفي مثل المجنون
سلطان:شفيها غيداء ياريم
ريم:غيداء بتولد
سلطان انصدم:غيداء كانت حامل وانا كل هالشهور مادري
ريم:غيداء ماكانت تبيك تعرف عقب وسكتت
سلطان ولع وجلس جنب ام غيداء وشافها تبكي خايفه على بنتها
وشاف الدكاتره يطلعون من غرفه العمليات ويدخلون غيرهم وجابو اكياس دم
خاف سلطان
قام وكلم الدكتوره قبل تدخل:دكتوره
الدكتوره بعجله:هلا
سلطان:زوجتي شفيها
الدكتوره:انت زوجها
سلطان:ايه
الدكتوره:انا قلت لزوجتك ان الحمل خطر عليها
سلطان:شلون
الدكتوره:يعني يمكن زوجتك ماتعيش
ودخلت
سلطان جلس على رجوله ودموعه تنزل خوف انه يفقد غيداء
ريم حطت ايدها على كتفه
وجلسو اربع ساعات
طلعت الدكتوره ووجهها مايتفسر
سلطان وام غيداء وقفو
الدكتوره:مبروك جابت بنت
سلطان:وزوجتي شلونها
الدكتوره:بنحطها بالعناية الفائقه لان حالته حرجه وبنشوف وضعها وماندري هي بتعيش او لا
سلطان:ابي اشوفها
الدكتوره:معليش ماقدر
سلطان بعصبيه:دكتوره بس شوي
الدكتوره:اوكي
وراح سلطان معاها
وريم جلست تهدي ام غيداء
سلطان لبس اللبس اللي عطوه اياه ودخل عندها
وشافها شاف الاجهزه عليها
والسواد تحت عيونها
مسك ايدها وجلس يبكي:اسف ياغيداء اسف ياقلبي
وحس بغيداء حركت اصابعها
ناظرها ودموعه تنزل وشافها تفتح عيونها وبفرح:قلبي
غيداء بصوت تعبان:سلطان
سلطان:ياعيون سلطان وقلبه
غيداء:اشتقتلك
سلطان:وانا اشتقت لك ياقلبي ان شالله تقومين بسلامه وكل شي بيتصلح
غيداء دموعها نزلت:بس انا ماظن بقوم بالسلامه
سلطان جلس يبكي ويمسح دموعه:لاتقولين كذا ان شاءالله تقومين بالسلامه وتربين بنتك بنفسك
غيداء:سمها رغد
سلطان:حبيبتي انتي ارتاحي الحين
وقف ومسكت ايده غيداء
ناظرها سلطان
غيداء:سلطان احضني اخر مره وقول انك تحبني
سلطان مو قادر يوقف دموعه
رفعها وحضنها:احبك غيداء والله احبك
غيداء:وانا احبك
وحس سلطان ان حركتها وقفت
نزلها وناظرها ودخلو الاطباء على صوت دقات القلب
وطلعو سلطان برا
شافته ريم يبكي وقلبه يتقطع عليه
طلع الدكتور:عظم الله اجركم
طاحت ام غيداء مغمي عليها
سلطان طلع من المستشفي
والكل عرفو بوفاه غيداء وحزنو
وحضرو العزاء
وكان الحزن مخيم عليهم
سلطان من عرف ان غيداء ماتت اختفي بس سجل اسم بنته رغد واختفي
ولايدري ولايعرفون عنه شي
>>>>>>>
مرت سنتين
والكل تغيير
ومجتمعين ببيت افنان
وعيالهم مسوين صجه ولجه
والبنات سوالف وضحك
ملاك:مرام تعالي
مرام:نعم ماما
ملاك:روحي بابا يبيك برا
مرام:تيب
ريم:من جد ازعاج هالبزران
افنان:والله مغربلتني اماني وراكان مدلعها على الاخر
ريم:اسكتي والله بدر نفس الشي ضربت هديل لانها ترمي الشبس بالارض وصرخ فيني وزين ماضربني
ميس:مايخرب البنت الا دلع ابوها
البنات:ايه والله
دق جوال مريم ابتسم ووقفت وايدها على بطنها
لمى:من اتصل فيج دحيم
افنان:حتى وهي متزوجه وكرشتها قدامها ماتبطل لقافه
لمى:تلقفت الملقوفه
ريم:ماحد غيرج الملقوف
وجلسو يضحكون
طلعت مريم لعبدالرحمن
عبدالرحمن:هلاهلا بام محمد
مريم:هلا فيك ياقلبي
عبدالرحمن:تصدقين اشتقت لك
مريم بخجل:فديتك
وجلست تسولف معاه شوي بعدها دخلت
وكملو ضحك وسوالف
واندق الجرس
طلع راكان يفتح الباب
ووقف منصدم:سلطان
سلطان ابتسم بحزن:اية
حضنه راكان بفرح:وين كنت اشتقنا لك
سلطان:وانا اشتفت لكم
وشاف البزارين بالحوش
ناظرهم
وشاف بنت جالسه على الدرج وشعرها طويل
قرب وراكان معاه
رفعت راسها البنت
وشاف عيونها الزرق سلطان ودق قلبه بسرعه لبنته:رغد
رغد:بابا
وحضنها سلطان:ياقلب بابا
رغد تلمس لحيته:انا عندي صورتك بس الحين فيك شعر
ضحك سلطان
ودخل وهو شايل بنته وراكان معاه
عند الرجال
وكلهم انصدمو من شافوه وحضنوه بفرح
ونادي سلطان على امه وسلم عليها
وبعد الجمعه رجعو بيتهم
ورغد نامت عند ابوها
وام بدر فرحت برجعه ولدها
..........
رغد فرحت برجعه سلطان
وحضنت ولدها حيل ونامت
ملاحزه>>رغد تطلقت من سنه
.........
عرف سلطان بطلاق رغد
وجنن امه عشان تخطبها
وخطبتها ووفقت رغد
ومابغو يسون زواج بس ملكه
ريم تجهزت وجهزت بنتها هديل وطلعو للمزرعه
افنان نفس الشي لبست اماني وتجهزت وطلعت هو وركون للمزرعه
خلود وفيصل وتروك نفس الشي
طلعو هم ودحوم ومريم
ورشا جهزت رنو ونصور
وطلعو هم ومشاري
وملاك لبست مرام وطلعت هي وزيود للمزرعه
وريان وغاده وعيالهم عادل ورشا
...............
طبعا رغد لبست فستان ابيض
وفرحانه انه عقب التعب والعذاب الحين بتتزوج سلطان
حبيبها وروحها
البنات باسوها وباركو لها
وام بدر حضنتها وباركت لها
والبنات جلسو رقص
شوي قالو سلطان بيدخل وتلثمو البنات
ودخل سلطان وفز قلبه فز
قرب لرغد وباس راسها وبفرح:مبروك يادنيتي
رغد بخجل:يبارك فيك
سلطان بعشق:رغوده احبك
رغد:وانا احبك
شالها سلطان قدام الكل
وصار يدور فيها:رغوده انتي صرتي لي
والبنات يناظرونهم وفرحانين لهم
ورغد فرحانه ومستحيه
نزلها سلطان وقربها له وهمس باذنها:انتظرك برا
رغد نظرتها وابتسمت بخجل
وسلطان غمز لها وطلع
ورغد لبست عباتها وباست اهلها
والكل فرحان لهم
مسكت ايد رغد وسلطان الصغار وطلعت ركبو وراء وركبت رغد جنب سلطان
نظرها سلطان وتشع عيونه فرح مسك ايدها وحركو
اول ماوصلو فلتهم
سلطان مسك ايد رغد الصغيره وراحو للحديقه ركض
وسلطان ورغد نظرو عيالهم وابتسم ودخلو البيت
رغد رمت عباتها
وسلطان مسكها على طول وقربها:واخير
رغد باست خده:احبك
سلطان:آآآه يارغد عقب عذابي مو مصدق للحين انج صرتي لي
رغد:خلاص حبيبي انسي العذاب انسي
سلطان:اكيد بنسي لان انتي السعاده
رغد حضنته طلعو
شافو عيالهم بالحديقه يلعبون
نظرو ببعض وجلسو يضحكون
>>>>>>>
وعاشو جميع ابطالي بحب وسعاده بعد تعب وعناء
.............
افنان بصراخ: اماني شيلي الصحن طلعيه على الطاوله
اماني:مابي
افنان:شف الفصعونه تعالي اشوف
اماني انحاشت ومسكتها افنان وضربتها وجلست تبكي
من شافت ابوها ركضت له
راكان:افنان شفيك عليها
افنان:ماخربها الا دلعك اجل اناديها تقول لي مابي
راكان ناظر باماني:صحيح قلتي لامك مابي
اماني:اسفه
راكان باسها:روحي بوسي ماما وقولي لها اسفه
راحت اماني وقفت عند امها:اسفه ماما
افنان نزلت لها وباستها:يالله نحط الاكل
اماني:طيب
وراحو المطبخ وراكان ضحك ولحقهم
................
ريم مسكه هديل ومشطت شعرها وربطته
هديل:لاماما خليه مفتوح
ريم:لا
هديل جلست تصرخ:بابا
دخل بدر:شفيكم
هديل راحت له:بابا ابي افك شعري
بدر:فكيه يابابا
ريم:لا انا ربطته ماله داعي تفكه
بدر شالها وفك ربطتها:انا احب شعرها مفتوح
ريم :اوف بس وطلعت
هديل باست ابوها:احبك بابا
بدر:وانا بعد احبك وجلس يلعب مع بنته
..............
غاده ابلشت من غيره رشا
من عادل
رشا جالسه ومبرطمه
غاده:شفيك رشا
رشا:انتي ماعاد تحبيني حتى بابا
غاده:من قالك انا احبك وبابا بعد
رشا:لا ماتحبوني انتو بس تحبو عادل
دخل ريان:لا يابابا نحبك وجلس جنبها شوفي شجبت لك
رشا بفرح:ايش
ريان طلع كراسه وعلبه الوان وعروسه
رشا فرحت ونطت بحضنه وباسته:شكر بابا
ريان بفرح:عفوا
رشا نزلت وفتحت كرستها وجلست ترسم بالالوان
غاده جلست جنب ريان وناظرو بعض وابتسمو وجلسو يطالعون بنتهم شترسم
..................
زياد وملاك
جالسين يلعبون مرام
زياد:تصدقين صرت اغار من بنتك
ملاك:ليش
زياد قرب لها:تاخذك مني
مرام:بابا عيب تقرب لماما
زياد وملاك ضحكو
زياد:شف الفصعونه
ملاك:هههه شيطونه وشدت خد بنتها على خفيف
وجلسو يلعبون
...............
رشا ومشاري
رشا تضبط الصاله
جاتها رنا تبكي:ماما
رشا:شفيك ياماما
رنا:ناصر ااخذ عروستي
رشا:اوف من هالناصر وخذتها وراحت شافت ناصر بحضن مشاري تخصرت رشا:نويصروه هات عروسة اختك
مشاري:رحتي علمتي امك
رنا تخصرت نفس امها:ايوه
ناصر رمى العروسه
رنا نطت واخذتها:هيه ماما بطله وحضنت امها
وجلسو رشا ومشاري يضحكون عليها
............
خلود جالسه تلبس تركي
وغربلها تدخل ايده ذي يطلع ايده ذي
دخل فيصل:ها حبي طولتو
خلود:غربلني ادخل ايده ذي وادخل الثاني القاه طلع الثانيه
فيصل قرب لتركي:شفيك يابابا ماتلبس
تركي مسك ايد ابوه واشر على الدولاب
فتح الدولاب فيصل وتركي اشر على بدله لونها ازرق>>فديت اللي يحب لون الزعيم
فيصل:تبي هذا يابابا
تركي:ايه
طلعها له فيصل
خلود:ذبحنا بهالبدله مايبي غيرها
فيصل:خلاص براحته لبسيه اللي يبي
خلود نادته ولبسته وطلعو يتمشون
............
ميس:غلا ونور تعالو بسرعه
غلا ونور جو ركض
غلا+نور:نعم ماما
ميس:تبون نروح عند جده
غلا:ايه
نور:تبي بيت جده عشان تركي
ميس ضحكت:عيب ياماما هالكلام
نور:مايخلوني العب معاهم
طلال دخل:خليهم يولون انا العب معاك
باست ابوها نور:صح بابا احسن منهم كلهم
ميس:يالله اطلعو غرفتكم اجي ابدل لكم الحين
غلا ونور ركضو فوق
طلال قرب لميس:وحشتيني
باست خده ميس وسحبت ايده وطلعو فوق
..............
ديما
جالسه وحضنه جود بنتها
ويتفرجون على قناه سبيستون
دخل راشد:السلام
ديما:وعليكم السلام
راشد ناظر التلفزيون:مامليتو من هالقناه
جود:بابا توم وجيري حلوه تعال تفرج معانا
ضحك راشد وجلس جنبهم وجلس يتابع معاهم
................
مريم
توه مروشه محمد ودخلت تاخذ دش طلعت شافته بالحديقه وكله تراب
شدت شعرها وراحت شالته:اوف منك توني مغيره لك
محمد:الو ماما>>حلو ماما
مريم:حلو هاه التراب حلو
ودخلت بدلت له من جديد
دخل عبدالرحمن وباس مريم:شفيك قلبي
مريم:غربلني ولدك توني غيرت له وصخهم وبدلت له من جديد
عبدالرحمن قرب لها:حلوه ولدك كانه ولدي بروحي
مريم ضحكت بخجل وباست خده ومسكت ايده وشالت حمود ونزلو تحت
..............
لمى
جالسه تمشط شعر بنتهاجنى
جنى:اح ماما
لمى:كم مره اقولك عن الغنج
جنى:ماتغنجت
لمى:انطمي مادري متى تصيرين مثل دانه سم الله عليها
مشعل نزل جواله وناظرها:شفيك عليها كل بناتي سم الله عليهم
لمى:ماحب كثره التغنج
مشعل:لا نسينا ماكلينا
عطته نظره لمى وعض الارض
.............
ساره
طفت ضوء المطبخ وطلعت
راحت اخذت دش وطلعت شافت دحوم كاسر كاس وشاله بيده وانجرحت وجلس دمه ينزف
قرب وشالته وحطت ايده بالمغسله وغسلتها ولفت عليها فاين
وطلعت فيه لغرفتها وحطت له معقم ولفتها:شالي لقفك على الكأس
خالد:ياحبك لشطائنه
دحوم:بشرب ماي
دخل سلطان:ماما ابي ماي
ساره:شفت اخوك جاء قالي ماراح مثلك
دحوم:اسف
ساره:امشو اعطيكم ماي
................
رغد لبست رغد وسلطان
وطلعو بالحديقه
جلست رغد وتناظر عيالها وهم يلعبون
سلطان جاء من وراءها وسكر عيونها
رغد ابتسمت:سلطان
سلطان:روحه
وجلس جنبها:اشتقت لج
رغد:وانا بعد
سلطان غمز لها:تعبان بطلع ارتاح
رغد:اطلع ارتاح فديتك
سلطان:ماعرف انام ولا ارتاح الا وانتي معاي
رغد استحت
سلطان:ساميه
طلعت ساميه:نعم
سلطان:انتبهي للعيال احنا بنطلع نرتاح
ساميه:ان شالله
سلطان مسك ايد وطلعو
...............تمت.................
اتمنى ان تكون روايتي قد اعجابتكم
وان تكون النهايه نالت رضاكم















آخر مواضيعي

0 قصة قصيره _قصة الشكاك
0 حكم البراءه
0 العرق دساس
0 اللهم ارحم نفوس تتألم ولا تتكلم..
0 قصه غلا وتركي
0 فكر في تصرفاتك
0 قصة يتيم حفظ وصية والدتها فانجآه الله
0 قصه قصيره
0 قصه قصيره
0 تحميل رواية توأم ولكن أغراب في جامعة أمريكية كامله txt

توقيع : ريانة العود




..........
عرض البوم صور ريانة العود   رد مع اقتباس
قديم 11-19-2010   المشاركة رقم: 13
الكاتب
عضو

عَذِبً جُدَيَدِ

 
الصورة الرمزية بحة غياب
المعلومات  
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 203476
المشاركات: 63
بمعدل : 0.05 يوميا
معدل تقييم المستوى: 4
نقاط التقييم: 25
بحة غياب is on a distinguished road
الإتصال بحة غياب غير متواجد حالياً


كاتب الموضوع : ريانة العود المنتدى : قصص - قصص حب - قصص رومنسيه - روايات طويله - تحميل روايات
افتراضي رد: روايه نبض قلبي نبض لك ودمع عيني مانزل الا ببعدك بردي مايدفيه الا حضنك -كامله

وااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااو روعه صج وتمنيت ماتنتهي
والله وما اكذب عليك غريتها كلها
وعجبتني شخصيت رغد وراكان احسهم جناااااااااااااااااااااااااااااااان
يعطيك العاااااااااااااافيه وربي ونااااااااااااااااااااسه
مروري وتحياتي لج















آخر مواضيعي

توقيع : بحة غياب


بـــــــــــــحــــــ غيــآإآإآإآإآإآب ـــــة

عرض البوم صور بحة غياب   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
روايه نبض قلبي


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 5 ( الأعضاء 0 والزوار 5)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تمرّ ،، بـ عيني اليسرى (خيالٍ) صعب تفسيرگ (تذوب) بـ عيني اليمنى و لگن تحفظگ عيني ! حـــور نسج الحروف - خواطر حب - خواطر حزينة - خواطر 9 07-29-2010 12:11 AM
ياويل قلبي كل مااشتقت لقياه.... وشلون ماتشتاق عيني لعينه يلوموني حبيبي فيك قصائد غزلية - اشعار حزينة - ديوان الشعراء 5 08-25-2009 10:09 AM
مــ كل ودآع ــع ][ســــــتتـ ع ـلم ][ آلَفٍجَرٍ آلخٍجَوٍل المنتدى العام - مواضيع عامه - مقالات - معلومات 10 08-24-2007 01:32 PM


الساعة الآن 02:33 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas

Valid CSS! Google

روابط مفيدة   روابط مفيدة   روابط مفيدة  
 منتديات  فساتين سهره  ازياء  قصات شعر  صور للتصاميم  مسلسلات
 عذب الكلام  صور ماسنجر  فساتين  قصائد صوتيه  اطارات وبراويز  العاب
 اناشيد  أناشيد أطفال  تسريحات  ديكورات  صور بنات  بلاك بيري
 وسائط  توبيكات ماسنجر  مكياج  برنامج فوتوشوب  صور تصميم  العاب فلاش
 رسائل حب  Android  برامج  خطوط عربيه  صور اطفال  صور رومنسية
 مسجات mms  هيدرات ماسنجر  توبيكات  صور قلوب  صور شباب  مكياج عروس
Android Games  Android Apps  زفات  صور  صور خلفيات  تجهيزات العروس